رمز الخبر: ۲۳۲۲۸
تأريخ النشر: 11:09 - 29 May 2010
عصرایران -وکالات - رأى وزير الخارجية الأميركي السابق جورج شولتز، امس، أنه «لا يوجد حل للصراع الاسرائيلي - الفلسطيني سوى حل الدولتين»، داعيا الى «نزع السلاح النووي»، مشيرا الى أن «حزب الله لم يخش هجوما نوويا اسرائيليا خلال حرب لبنان الثانية». وتحفظ من مهاجمة ايران لكنه قال ان «على أميركا وضع خطوط حمر أمامها». واكد لصحيفة «يديعوت أحرونوت»: «انني لا أعرف فكرة معقولة سوى حل الدولتين، ومن أجل النجاح في المفاوضات فانه ثمة حاجة الى شريك يكون قادرا على تنفيذ تعهداته وأنا أرى تطورا ايجابيا بالضفة الغربية فهناك بداية مؤسسات وحكم».
وأضاف أنه «من أجل التوصل الى اتفاق فان على الجميع أن يدركوا أن الاتفاق مشروط بتسويات وتنازلات وأنه لا يمكنك الحصول على كل ما تريده».

وعن السلاح النووي الاسرائيلي، اكد: «انني لا أعرف ما اذا كان لدى اسرائيل سلاح نووي، واذا كانت تملك سلاحا كهذا فان عليها أن تسأل نفسها حول ما هو الوضع الأكثر أمنا، العيش في عالم فيه سلاح نووي أم في عالم لا يوجد فيه سلاح نووي لدى أي دولة».

ورغم أن اسرائيل تعتبر أن ترسانتها النووية رادعة الا أن شولتز قال: «لا أعتقد أن حزب الله يخشى هجوما نوويا اسرائيليا على لبنان». وتابع أنه «في حرب لبنان الثانية ردت اسرائيل بسلاح تقليدي على استفزاز حزب الله ونتيجة لذلك انخفضت شعبية حزب الله اذ ان اللبنانيين لا يريدون دفع الثمن». ورفض «اسداء نصيحة» لاسرائيل حول كيفية تعاملها مع تطوير ايران برنامجا نوويا، لكنه اكد: «انني مقتنع بأن النظام الحالي في ايران يريد القضاء على اسرائيل، فهذا ما يقولونه ولا أرى سببا لعدم تصديقهم».

وبدا شولتز متحفظا حيال شن هجوم ضد ايران «لكن اذا هاجم الايرانيون سفنا في الخليج فاني لا أفهم لماذا نحن الأميركيين لا نرسم خطا أحمر ونحرص على تطبيقه ميدانيا وعلى أميركا أن تقول لايران ان الحفلة انتهت».
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: