رمز الخبر: ۲۳۲۳۲
تأريخ النشر: 12:39 - 29 May 2010
عصرایران - ارنا - التقى السفير الايراني في بيروت غضنفر رکن ابادي الجمعة بطريرک الطائفة المارونية الکاردينال نصر الله صفير في مقر البطريرکية المارونية في بکرکي (شمال)، وبحث معه التطورات الراهنة في لبنان والمنطقة والعلاقات الثنائية بين إيران ولبنان.
   
ووضع السفير رکن ابادي البطريرک صفير في أجواء العلاقات الطيبة والاخوية التي تربط بين المواطنين الايرانيين بکل طوائفهم، والعيش المشترک بين ابناء الطوائف الاسلامية والمسيحية، في ظل حرية الاديان القائمة في ايران، مؤکدا وقوف الجمهورية الاسلامية الايرانية على مسافة واحدة من کل الطوائف في لبنان.

وقال السفير رکن آبادي: "أشکر الله على أن لبنان يحظى اليوم بموقف قوي ومکانة مرموقة، کما يتمتع المواطن اللبناني بمعنويات عالية في أجواء عيد المقاومة والتحرير".

وأشار الى "مناخات التضامن الشعبي التي يشهدها لبنان اليوم"، معربا عن تقديره "للدور الذي تقوم به المراجع الدينية ولا سيما البطريرک صفير في تکريس مثل هذه المناخات".

ولفت الى "القواسم المشترکة التي تجمع بين الاسلام والمسيحية"، مؤکدا "أن الجمهورية الاسلامية الايرانية تتحمل في کل مکان من العالم مسؤولية دعم القضايا العادلة کموضوع فلسطين ولبنان والدفاع عن حقوق البلدين تجاه الاعتداءات التي يمارسها الکيان الصهيوني، وتعتبر ذلک من واجبها".

بدوره أعرب البطريرک صفير، عن "ارتياحه الى وضع المسيحيين في ايران والتعايش القائم بين جميع الطوائف والاديان هناک"، قائلا "إن ايران دولة کبيرة ومصدر قوة لجميع اصدقائها". وأکد "أن ايران معروفة لدى العرب بأنها بلد ثقافة وحضارة ومعرفة"، متمنيا للجمهورية الاسلامية الايرانية "کل الخير والسداد".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: