رمز الخبر: ۲۳۲۴۸
تأريخ النشر: 00:50 - 30 May 2010
عصر ایران - وکالات - قال احمد داوود اوغلو وزير الخارجية التركي اليوم السبت ان الوقت قد حان للحديث عن الدبلوماسية من اجل المضي قدما فيما يتعلق ببرنامج ايران النووي .
 
 وأوضح داوود اوغلو في مؤتمر صحفي مشترك جمعه مع نظيريه البرازيلي سيلسو اموريم والاسباني ميغيل انخل موراتينوس بعد اليوم الثاني من منتدى تحالف الحضارات الذي انعقد في ريو دي جانيرو ان جهود تركيا والبرازيل تهدف الى نزع فتيل التوتر وتمهيد الطريق من اجل حل دبلوماسي للتوصل الى تسوية نهائية فيما يختص ببرنامج ايران النووي مشيرا الى ان ايران اوفت بمسؤوليتها لبعث رسالة الى الوكالة الدولية للطاقة الذرية .
 
وأضاف داوود اوغلو انه ينبغي علينا النظر قدما وان هذا الامر امتحان لنا جميعا فيما اذا كنا سنحل المشكلات عبر النزاع او المفاوضات لافتا الى ان تركيا والبرازيل اقنعتا ايران باستخدام الوسائل الدبلوماسية وانه تم التوصل الى اتفاق طهران بفضل السياسات المرنة من جانب الادارة الايرانية .
 
وأشار داوود اوغلو الى انه تم تحقيق هذا النجاح من قبل البرازيل وتركيا ونتيجة لسياسة الرئيس الامريكي باراك اوباما المختصة بالمشاركة وتعدد الجوانب .

وكانت ايران توصلت الى اتفاق بوساطة البرازيل وتركيا لتبادل 1200 كيلوغرام من اليورانيوم الايراني منخفض التخصيب بنسبة 5ر3 في المئة في تركيا مقابل 120 كيلوغراما من الوقود المخصب بنسبة 20 في المئة مخصصة لمفاعل الابحاث في طهران .

طهران تعتبر اعلان تبادل اليورانيوم لاغيا في حال فرض عقوبات جديدة

أكد رئيس مجلس الشورى الايراني علي لاريجاني ان اعلان طهران لمبادلة اليورانيوم سيصبح لاغيا اذا ما أصدر مجلس الامن الدولي قرار عقوبات جديدة ضدها .
 
وقال لاريجاني خلال مؤتمر صحفي اليوم السبت في طهران ان الحكومة الايرانية لا يمكنها أن تضيع الوقت على سبيل الاعيب وأكاذيب الاخرين مؤكدا أن ايران ستتابع برنامجها النووي وأن العقوبات لن تؤثر عليها .
 
وحث لاريجاني المجتمع الدولي على ايلاء المزيد من الاهتمام باعلان طهران معبرا عن أمله في أن يوفر ارضية جيدة للتعامل .
 
 كما دعا الادارة الامريكية الى التفكير في وضع خطط للتعامل وليس للعداء مع الدول الاخرى .
 
وحول مؤتمر اعادة النظر في معاهدة الحد من انتشار الاسلحة النووية في نيويورك قال ان هذا المؤتمر اتسم ببعض نقاط الضعف والقوة .
 
وبالنسبة لتصريحات وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون بشأن وجود خلل في بيان طهران الاخير أوضح لاريجاني . أنه اذا كان البيان فيه بعض الاشكالات فيجب تحديدها وذلك لاننا لسنا بحاجة للبيانات التي تحمل في طياتها مفاهيم متباينة وغير واضحة .

مهمانبرست .. ايران لن تقبل أي عذر من الغرب بعد اعلان طهران

أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية رامين مهمانبرست أنه ليست هناك أي أعذار مقبولة لتأمين الوقود النووي لمفاعل الابحاث بعد التوقيع على اعلان طهران معربا عن أمله بأن تعلن مجموعة فيينا سريعا موافقتها على اعلان طهران .
 
وأوضح مهمانبرست في تصريح للتلفزيون الايراني اليوم أنه اذا لم يتم العمل باعلان طهران كما جاء في بنوده فان اليورانيوم الذي سترسله ايران الى تركيا سيتم استرجاعه .
 
 ولفت الى ان ايران حصلت من خلال اعلان طهران على الضمانات اللازمة مشيرا الى ان الامين العام للامم المتحدة والدول الغربية لا طريق أمامها سوى الترحيب باعلان طهران .
 
وأشار مهمانبرست الى الدعم الذي توليه الدول ال57 الاعضاء في منظمة المؤتمر الاسلامي ودول أمريكا اللاتينية ودول أخرى لاعلان طهران معتبرا اهتمام المجتمع الدولي بهذا الاعلان يمثل فرصة جيدة لخلق جو من التفاهم .
 
 وأعرب عن أمله بأن تعلن مجموعة فيينا سريعا موافقتها على اعلان طهران مشيرا الى انه فور اعلان مجموعة فيينا استعدادها للتبادل فسيتم عقد جلسات تخصصية وفنية للتفاوض حول تفاصيل الاتفاق .
 
وأكد ان تصريحات الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد بخصوص روسيا جاءت في ظل الاجواء الودية بين ايران وروسيا وعلى اساس التعاون الحالي والمستقبلي بين البلدين معربا عن امله بان تتسلم طهران ردا عمليا وايجابيا من موسكو .
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: