رمز الخبر: ۲۳۲۹۹
تأريخ النشر: 13:07 - 31 May 2010
قال رئيس لجنة الامن القومي بالبرلمان الايراني ان اقدام الكيان الصهيوني على مهاجمة اسطول الحرية لغزة ، هو بمثابة الدخول في مواجهة مع الاسرة الدولية برمتها ويتعين على العالم اجمع ان يتصدى لهذا الكيان.
عصر ايران – قال رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بالبرلمان الايراني علاء الدين بروجردي ان اقدام الكيان الصهيوني على مهاجمة اسطول الحرية لغزة ، هو بمثابة الدخول في مواجهة مع الاسرة الدولية برمتها ويتعين على العالم اجمع ان يتصدى لهذا الكيان.

واضاف بروجردي ان ارسال اسطول الحرية الى فلسطين يمثل خطوة رمزية ومسالمة عالمية يشارك فيها اتباع الديانات المختلفة. ان اهالي غزة المظلومين يخضعون لفترة طويلة للحصار ويقاسون ويعانون من وضع مؤسف ومقلق.

واشار الى اقدام الكيان الصهيوني على مهاجمة هذا الاسطول وقال ان الاجراء الذي قام به الصهاينة مؤشر على ذروة همجمية الكيان الصهيوني ووحشيته وانتهاكه الصارخ لحقوق الانسان والمدعوم دائما من اميركا والدول الغربية.

وندد بروجردي بهذه الجريمة وراى ان الجمهورية الاسلامية الايرانية بوصفها رائدة الدفاع عن القضية الفلسطينية واهالي غزة المظلومين يجب ان تهرع الى مساندة اهالي غزة المظلومين من خلال تحرك دبلوماسي سريع على صعيد العالم الاسلامي والدول الاخرى.

واضاف ان الاتصالات الهاتفية لوزير الخارجية الايراني مع نظرائه في عدد ملحوظ من الدول يجب ان تتضمن طلب عقد اجتماع عاجل لمجلس الامن الدولي وان تبذل كافة الجهود لادانة الكيان الصهيني ومعاقبته ازاء الجريمة التي ارتكبها ضد المجتمع الدولي وان ياتي ذلك في اطار قرار صادر عن مجلس الامن الدولي.

ودعا رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بالبرلمان الايراني ، منظمة المؤتمر الاسلامي الى عقد اجتماع طارئ لدراسة هذه القضية. وقال ان اجراء الكيان الصهيوني هذا هو بمثابة مواجهة مع الاسرة الدولية كلها وانه يتعين على العالم باسره العمل للتصدي لهذا الكيان.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: