رمز الخبر: ۲۸۶۶۷
تأريخ النشر: 14:54 - 04 February 2011
ان الديموقراطيه التي تتحدث عنها اميركا هي التي رايناها في ساحة التحرير بالقاهره حيث هاجم البلطجيه المتظاهرين المسالمين وهذه هي ديموقرطية الخيول و الجمال التي تتطلع اليها اميركا.
اشار رئيس مجلس الشوري الاسلامي الي هجوم المجموعات البلطجيه علي الشعب المصري في ساحة التحرير قائلا: ان هذه الاعمال الاجراميه تاتي في اطار الديموقراطيه الاميركيه لانها لا تريد الحريه والديموقراطيه الحقيقيه للشعب المصري.

وافادت وکالة مهر للانباء الایرانیة المحافظة  ان علي لاريجاني الذي كان يتحدث يوم الخمیس في مدينه بابلسر " شمال ايران" تطرق الي انتفاضه الشعب المصري الاباسله ضد الديكتاتوريه  و انتقد‌ قطع الإنترنت في مصر قائلا ان الديموقراطيه التي تتحدث عنها اميركا هي التي رايناها في ساحة التحرير بالقاهره حيث هاجم البلطجيه المتظاهرين المسالمين وهذه هي ديموقرطية الخيول و الجمال التي تتطلع اليها اميركا.

واضاف ان الجمهوريه الاسلاميه بقيت وستبقي شامخه ومرفوعه الراس وذلك بفضل الشجاعه والتضحيات التي ابداهما الشهداء واعطت دفعا الي الشعب الايراني للوقوف في وجه الهيمنه الاميركيه..

واضاف ان الطغاة والانظمة الديكتاتوريه تريد ان تحجب الشعوب من روء ية الحقايق ولكن امرهه انكشفت والشعوب باتت تعرف مجريات الاحداث بكل تفاضيلها.
 
واضاف رئيس مجلس الشوري الاسلامي مخاطبا الاداره الامريكيه قائلا انكم عاديتم الشعب الايراني طيله 32 عاما ولكن الشعب الايراني رفض كل التهديدات والاغراءات وتمسك بمبادءي الثورة واستطاع ان يجتاز كل العقبات .
واضاف علي لاريجاني ان الولايات المتحده باتت في وضع محرج للغاية وهي الان متورطة في مستنقع العراق وافغانستان ولا تستطيع الخروج من هذا المستنقع.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: