رمز الخبر: ۲۸۸۲۸
تأريخ النشر: 11:44 - 10 February 2011

عصرایران - وکالات - اعلن حلف شمال الاطلسي في بيان الاربعاء تعيين السفير البريطاني في ايران سايمون غاس ممثلا مدنيا اعلى للحلف في افغانستان.

وسيحل غاس محل بريطاني اخر هو مارك سويدويل الذي عمل ممثلا مدنيا اعلى للحلف منذ عام 2010، حسب بيان المنظمة التي تضم 28 عضوا.

وستتم المصادقة رسميا على تعيين المبعوث الجديد خلال اجتماع وزراء خارجية الحلف الذي سيعقد في نيسان/ابريل.

وياتي تعيين غاس خلال عام حاسم سيشهد البدء في تسليم قوات حلف الاطلسي مسؤولياتها الامنية الى القوات الافغانية على ان يتم تسليمها السلطة الامنية كاملة بحلول 2014.

وقال الامين العام للحلف اندرس فوغ راسموسين في بيان ان "السفير غاس هو دبلوماسي مؤهل سيضفي بعدا اقليميا على هذا المنصب".

وقال "انه يعرف اهمية الجوانب المدنية والسياسية لمهمة الحلف في افغانستان خاصة مع بدء الافغان تولي مسؤولية الامن في بلادهم في النصف الاول من هذا العام".

واضاف "وفي الوقت نفسه، اريد ان اشكر السفير مارك سيدويل على عمله المدهش في تقوية الجانب السياسي من مهمتنا في افغانستان".

وسيكون غاس وجه القيادة السياسية في كابول وسيكون عمله التنسيق بين اعمال تطوير الحكم واعمال التنمية والحملة العسكرية.

وقال غاس في بيان اصدره الحلف "نحن ندخل فترة انتقالية في افغانستان ستكون حاسمة لاستقرار وامن ذلك البلد".

ويامل حلف الاطلسي في بناء قوات امن افغانية يبلغ تعدادها 306 الف جندي ورجل شرطة بنهاية العام والبدء في تولي مسؤوليات القوات الاجنبية البالغة نحو 140 الف جندي في قتال متمردي طالبان.

وتعتزم الولايات المتحدة، اكبر مساهم في الجهود الحربية في افغانستان، البدء في سحب القوات من البلد المضطرب في تموز/يوليو اذا سمحت الظروف الميدانية بذلك.

وفي الوقت نفسه يؤكد التحالف على ضرورة الحكم الجيد لضمان عملية انتقالية الى ايدي الافغان.

 

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: