رمز الخبر: ۲۸۸۸۰
تأريخ النشر: 09:48 - 13 February 2011
جدد مسؤول ايراني كبير قوله السبت ان وزارة الداخلية لن تسمح بتجمعات للمعارضة الاثنين دعما لحركات الانتفاضة في دول عربية لئلا تتحول الى تظاهرات مناهضة للحكومة، بحسب مؤيدي النظام.

وكان قادة المعارضة الايرانية مير حسين موسوي ومهدي كروبي طلبا الاذن من وزارة الداخلية لتنظيم تجمعات لدعم الثورة في تونس والانتفاضة الشعبية في مصر الاثنين.

واعلن مهدي علي خاني صدر المسؤول الكبير في المكتب السياسي لوزارة الداخلية بحسب ما نقلت وكالة فارس للانباء "ان هؤلاء العناصر (في المعارضة) يدركون تماما الطبيعة غير القانونية لهذا الطلب. يعرفون انهم لن يحصلوا على الاذن لاعمال شغب".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: