رمز الخبر: ۲۸۹۷۷
تأريخ النشر: 12:38 - 16 February 2011
اشتبك طلاب وأشخاص يشاركون في تشييع جنازة الطالب الشهيد صانع جاله مع عدد صغير ذي صلة فيما يبدو بحركة العصيان وأرغموهم على المغادرة من خلال ترديد هتافات تطالب بالموت للمنافقين."
قالت هيئة الاذاعة والتلفزيون الايرانية على موقعها على الانترنت يوم الاربعاء ان مؤيدين للحكومة ومعارضين لها اشتبكوا في طهران.

وجاء على الموقع "اشتبك طلاب وأشخاص يشاركون في تشييع جنازة الطالب الشهيد صانع جاله مع عدد صغير ذي صلة فيما يبدو بحركة العصيان وأرغموهم على المغادرة من خلال ترديد هتافات تطالب بالموت للمنافقين."

وقتل جاله بالرصاص في تجمع للمعارضة يوم الاثنين في حادث ألقت الحكومة باللائمة فيه على محتجين مناهضين لها بينما تقول مواقع للمعارضة على الانترنت ان قوات الامن هي التي قتلته.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: