رمز الخبر: ۲۸۹۹۰
تأريخ النشر: 08:46 - 17 February 2011
عصرايران - أصدرت منظمة الإعلام الاسلامي بيانا دعت فيه أبناء الشعب الايراني المسلم الى المشاركة في تجمعات جماهيرية تقام يوم الجمعة 18 شباط/ فبراير في جميع أنحاء ايران للتنديد بجرائم قادة الفتنة وزمرة المنافقين .

وندد البيان بالدعوة التي وجهها قادة الفتنة المدعومين من زمرة المنافقين ودعاة الملكية ومعارضي الثورة, لإثارة إضطرابات في يوم 14 شباط/ فبراير لتحضر مادة لوسائل الإعلام الاجنبية وخاصة الامريكية والبريطانية والصهيونية والتي أدت الى استشهاد وإصابة عدد من أبناء الشعب الإيراني الأعزاء .

واعتبرت المنظمة ان أحداث 14 شباط أماطت اللثام مرة أخرى عن الوجه القبيح لعملاء الاستكبار والجثث السياسية النتنة لفتنة 2009 وأثبتت ان الاتحاد المشؤوم بين المرتزقة أعداء الثورة وزمرتي المنافقين ودعاة الملكية يشكل وجها آخر للنفاق الحديث ومؤشرا على محاولات الاستكبار العالمي والصهيونية الدولية لإعادة فتح الباب من جديد أمام أولئك المجرمين المرتزقة الذين لجأوا للعيش في حماية المجرم صدام المقبور بعد ان طردهم الشعب الايراني بوعي وارادة عام 1981 .

ووجه البيان دعوة الى جميع أبناء الشعب الايراني الاحرار والغيارى للمشاركة في التجمعات الجماهيرية في جميع أنحاء ايران بعد غد الجمعة, موضحا ان التجمع في طهران سيقام عقب انتهاء صلاة الجمعة في ميدان انقلاب (الثورة) وسط العاصمة .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: