رمز الخبر: ۲۹۰۸۰
تأريخ النشر: 11:05 - 22 February 2011
تطرق نائب رئيس مجلس الشورى الإسلامي الى التحركات اليائسة التي يقوم بها عملاء الاجنبي في البلدان الإسلامية وسياسة القمع ضد المسلمين في دول المنطقة, قائلا: "الشعب الايراني ونواب الشعب في مجلس الشورى الإسلامي يدينون بشدة الجرائم الوحشية لقادة ليبيا ويعلنون دعمهم الكامل لإنتفاضة الشعب الليبي المسلم والغيور ".
عصرايران - قال نائب رئيس مجلس الشورى الإسلامي حجة الاسلام محمد حسن ابوترابي فرد, أن نواب المجلس يدينون الجرائم الوحشية للسلطة اليبية ويعلنون دعمهم الكامل لحركة الشعب الليبي المسلم والغيور.

وافاد مراسل وكالة مهر للأنباء ان ابوترابي فرد أشار في كلمة خلال الجلسة العلنية لمجلس الشورى الإسلامي صباح اليوم الثلاثاء الى تطورات الأوضاع في المنطقة, مؤكدا ان الصرخات المدوية للشعوب المسلمة في مصر وتونس وليبيا وبقاع العالم الإسلامي الأخرى بوجه أمريكا الطامعة ونظام الهيمنة تأتي ردا على الإذلال الذي مارسه نظام الهيمنة العالمي لأكثر من قرنين بحق العالم الإسلامي .

ووصف الصحوة التي يشهدها العالم الإسلامي حاليا بأنها نهج جديد لمواجهة الكيان الصهيوني, معتبرا ان النهج المجدي اليوم في مقابل الكيان الصهيوني هو نهج المقاومة والتصدي والنار وان هذه النهضة الحالية في العالم الإسلامي تبشر بإنهدام النظام المتهاوي للكيان الصهيوني .

وتطرق نائب رئيس مجلس الشورى الإسلامي الى التحركات اليائسة التي يقوم بها عملاء الاجنبي في البلدان الإسلامية وسياسة القمع ضد المسلمين في دول المنطقة, قائلا: "الشعب الايراني ونواب الشعب في مجلس الشورى الإسلامي يدينون بشدة الجرائم الوحشية لقادة ليبيا ويعلنون دعمهم الكامل لإنتفاضة الشعب الليبي المسلم والغيور ".

كما أكد, أن نواب الشعب في مجلس الشورى الإسلامي يعلنون كذلك دعمهم الكامل لتحرك الشعوب المسلمة في تونس ومصر والبحرين ويطلبون من حكام هذه البلدان الإستماع الى مطالب شعوبهم واحترام حقوق الشعوب .

وشدد حجة الإسلام ابوترابي فرد, على ان العصر الحالي هو عصر إرادة الشعوب معتبرا ان الاحداث الجارية هي درس تعلمته شعوب المنطقة من الثورة الإسلامية الإيرانية وأن هذه الشعوب تطالب بسيادة شعبية منبثقة من التعاليم الدينية وإرساء نظام سياسي يقوم على إرادة الشعوب .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: