رمز الخبر: ۲۹۰۸۱
تأريخ النشر: 11:09 - 22 February 2011
عصرايران - أفتي رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الشيخ يوسف القرضاوي بقتل العقيد معمر القذافي واهاب بالعسكريين الليبيين عدم اطاعة اوامره باطلاق النار على المتظاهرين الليبيين.

و أفادت وكالة أنباء فارس أن الشيخ القرضاوي أعلن ذلك عبر قناة الجزيرة مساء أمس الاثنين وقال " وأنا هنا افتي من يستطيع من الجيش الليبي ان يطلق رصاصة على القذافي ان يقتله ويريح الناس من شره ".

و أهاب القرضاوي بالجيش والعسكريين الليبيين عدم اطاعة اوامر القذافي بقتل المدنيين لأنها معصية، ودعا الشعب الليبي الى الثبات والصبر في وجه الظلم.

و استنكر صمت العالم على ما يجري في ليبيا وقال " لقد قتل المئات في ساعات قلائل والعالم ساكت، لو حدث هذا في اسرائيل واوروبا لكان العالم قام ولم يقعد العالم صامت. لماذا لا يتحرك العالم ويفعل شيئا ".

و دعا القرضاوي السفراء الليبيين في الخارج الى التنصل من نظام القذافي.

و تحدث القرضاوي (85 عاما) وهو من العلماء المسلمين المتنفذين في العالم العربي، بعد ان عرضت الجزيرة صورا للعديد من القتلى وقالت " انهم مدنيون وانهم تعرضوا لمجزرة الاحد في بنغازي على يد كتيبة الفضيل بو عمر المكلفة بحماية القذافي وعائلته في بنغازي".

و أكدت الجزيرة انها حصلت على هذه الصور التي تتضمن مشاهد "مروعة" عن طريق الانترنت، وقال مذيع الجزيرة " هذه الصور كنا اشرنا الى اننا لن ننشرها لكن توالت اتصالات تطالب بنشرها كشفا للحقيقة وفضحا لممارسات لايمكن اخفاؤها بعض الصور لم يكن بالامكان نشرها على الاطلاق لفداحة ما فيها وفظاعتها للاسف الشديد".

و تفيد منظمات حقوقية ان عدد الضحايا في ليبيا يصل الى مئات الشهداء والجرحى منذ انطلاق تظاهرات الاحتجاج المطالبة باسقاط النظام الليبي في 15 شباط.

و أفاد شهود أن قوى الامن تطلق النار بصورة عشوائية على المدنيين وان الجيش يستخدم الطائرات لقصف احياء في العاصمة طرابلس.

و اعلن طياران ليبيان وصلا الى عاصمة مالطا أمس الاثنين انهما فرا بعد ان تلقيا الامر بقصف المتظاهرين في بنغازي.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: