رمز الخبر: ۲۹۱۶۶
تأريخ النشر: 09:31 - 27 February 2011
عصرايران - وكالات - طلب الرئيس الايراني السابق محمد خاتمي الافراج عن زعيمي المعارضة الاصلاحية مير حسين موسوي ومهدي كروبي الموضوعين في الاقامة الجبرية حسب ما اعلن موقعه الشخصي السبت.

وسأل خاتمي مجموعة اساتذة جامعيين ورجال دين "لماذا يوضع اشخاص مثل موسوي وكروبي وزوجتيهما الذين لديهم ماض مجيد في الثورة والجمهورية الاسلامية والذين لا يشك في اخلاصهم للثورة والجمهورية الاسلامية في الاقامة الجبرية؟".

وقال خاتمي "هذا العمل يسمح لاشخاص هم ضد النظام (الاسلامي) ولا يريدون الخير لايران ان يستفيدوا ويستغلوا مشاعر الشباب".

واضاف "آمل انه مع اقتراب السنة الايرانية الجديدة (التي تبدأ في اذار/مارس) سنرى نهاية نظام الاقامة الجبرية والقيود والافراج عن المعتقلين وايجاد مناخ آمن وحر (...) يكون فيه تصويت الناس حاسما".

وهي المرة الاولى التي يطلب فيها خاتمي الذي اطلق حركة الاصلاحات في ايران بعد فوزه في الانتخابات الرئاسية في 1997 الافراج عن موسوي وكروبي.

وتولى خاتمي رئاسة الجمهورية الاسلامية لولايتين متعاقبتين بين عامي 1997 و2005 قبل ان يتولى الرئيس الحالي محمود احمدي نجاد هذا المنصب.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: