رمز الخبر: ۲۹۳۵۰
تأريخ النشر: 09:38 - 07 March 2011
صرح المتحدث بإسم وزارة الخارجية الإيرانية امس الاحد/6 مارس الحالي/ أن وجود القوات الأمريكية فى أفغانستان أدى الى زيادة العنف ، ذكرت ذلك وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إيرنا).

ورفض المتحدث رامين مهمان باراست التصريحات الأخيرة لقائد قوات الناتو فى أفغانستان الجنرال ستانلى ماكريستال الذى اتهم فيها أيران بتزويد القوات المتمردة فى أفغانستان بالعتاد.

ونقلت الوكالة عنه قوله ، أن " المراقبين للشؤون الأفغانية اتفقوا بالإجماع على أن الوجود الأمريكى فى أفغانستان لديه اثنان من التداعيات الرئيسية والمكلفة ، وهما عودة العنف وإحياء القوى المتطرفة فى البلاد ، وكذا تعزيز إنتاج المخدرات غير القانونى فى أفغانستان ".

ويقول المسؤولون الإيرانيون ان الولايات المتحدة وحلفاءها فشلوا فى محاربة الإرهاب ، وتحقيق السلام والإستقرار فى أفغانستان.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: