رمز الخبر: ۲۹۳۸۷
تأريخ النشر: 10:36 - 08 March 2011
من جانبه أكد مستشار الأمن القومي الهندي أن بلاده تعطي الأولوية لعلاقاتها مع ايران, مشيرا الى ان الهند تسعى الى إرساء علاقات استراتيجية وشاملة مع ايران .
عصرايران - وصف الرئيس محمود احمدي نجاد العلاقات بين ايران والهند بالتاريخية, مشددا على ضرورة ان يكثف البلدان اللذان يملكان رؤية إنسانية حيال العلاقات الدولية, جهودهما لأن يكون النظام العالمي المستقبلي مبني على العدالة والمحبة.

وأفادت وكالة مهر للانباء ان الرئيس احمدي نجاد أشار خلال استقباله في مكتبه بطهران مستشار الأمن القومي الهندي شيف شانكر مينون, الى ان النظام العالمي الحالي آيل الى الزوال وعلى وشك الإنهيار مؤكدا أن الدول المستقلة تولي أهمية لكيفية بلورة النظام العالمي المستقبلي وعليها ان تكون يقظة لئلا يقوم من يدير النظام العالمي الجائر حاليا بإعادة فرضه بجميع تفاصيله في اطار جديد .

وأكد رئيس الجمهورية الإسلامية ان ايران والهند بلدين مستقلين يلعبان دورا بارزا على الساحة الدولية, داعيا الى استثمار جميع الإمكانيات المتاحة لرفع مستوى التعاون بين البلدين على الصعيدين الثنائي والدولي .

من جانبه أكد مستشار الأمن القومي الهندي أن بلاده تعطي الأولوية لعلاقاتها مع ايران, مشيرا الى ان الهند تسعى الى إرساء علاقات استراتيجية وشاملة مع ايران .

ولفت شيف شانكر مينون , الى اللقاء الذي جرى بين رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية ورئيس الوزراء الهندي , مؤكدا أن الكثير من التوقعات التي أبداها في ذلك اللقاء الرئيس احمدي نجاد في المجالات السياسية والاقتصادية العالمية قد تحققت , وأن النظام السائد في العالم يشهد حالة تغيير أساسية والظروف الراهنة وسعت نطاق العلاقات بين ايران والهند .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: