رمز الخبر: ۲۹۴۱۲
تأريخ النشر: 09:58 - 09 March 2011
عصرايران - دعا مساعد وزير الخارجية " بهروز كمالوند " الي تطوير العلاقات الاقتصادية بين الجمهورية الاسلامية الايرانية ودول أمريكا اللاتينية.

و أفادت وكالة أنباء فارس نقلا عن الادارة العامة للاعلام والصحافة التابعة لوزارة الخارجية أن " كمالوند " الذي يزور كولمبيا حاليا أعلن ذلك لدي لقائه وكيلة وزير الخارجية الكولمبي " دونيكا موتيس ".

و شدد مساعد وزير الخارجية في هذا اللقاء علي رغبة الجمهورية الاسلامية الايرانية في تعزيز علاقاتها الاقتصادية مع دول أمريكا اللاتينية مشيرا الي الظروف المتوفرة لدي كلا الجانبين.

و ناقش " كمالوند " الذي يزور كولمبيا حاليا في اطار جولة لعدد من الدول في امريكا اللاتينية مع السيدة " موتيس " العلاقات الثنائية والقضايا الدولية.

و أشار المسؤول الي التطور الاقتصادي والعلمي والتقني الذي حققته ايران في مختلف المجالات خلال العقود الثلاثة الماضية بعد انتصار الثورة الاسلامية المباركة وأكد ضرورة تقوية العلاقات الاقتصادية مع دول أمريكا اللاتينية.

و ناقش الجانبان في هذا اللقاء الذي تم أمس الثلاثاء القضايا الدولية بمافيها الاوضاع في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا والعراق وافغانستان.

و بدورها أعربت المسؤولة الكولمبية عن بالغ شكرها للجمهورية الاسلامية الايرانية لدعم بلادها لعضوية مجلس الامن الدولي مشيدة بالتقدم الذي حققته ايران في المجالات كافة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: