رمز الخبر: ۲۹۵۰۶
تأريخ النشر: 09:06 - 15 March 2011
عصرايران - وكالات - في حين شنت وسائل الإعلام الإيرانية حملة على السعودية أمس بعد قرار دول مجلس التعاون إرسال قوات لحفظ السلام إلى البحرين، بعد الاحتجاجات التي اندلعت فيها مؤخرا للمطالبة بإصلاحات سياسية، حذر وزير الخارجية الإيراني علي أكبر صالحي، من أن بلاده «لن تقف مكتوفة الأيدي تجاه تدخل السعودية في البحرين».

وفي أول تعليق على إرسال قوات إلى البحرين، في ظل تصاعد الاحتجاجات الشعبية هناك، قال صالحي: «إيران لن تقف مكتوفة الأيدي في حال أي تدخل سعودي لإبادة الشيعة في البحرين». داعيا الحكومة البحرينية إلى عدم التعامل بعنف مع المحتجين، حسب ما أوردته وكالة الأنباء الألمانية.

وأضاف صالحي «نحن نتوقع من الحكومة البحرينية أن تتعامل بحكمة ودراية مع مطالب الشعب، وأن تحترم الأساليب السلمية التي يلجأ إليها الشعب لتحقيق هذه المطالب»، حسب ما ذكرته الإذاعة الإيرانية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: