رمز الخبر: ۲۹۵۲۵
تأريخ النشر: 12:05 - 15 March 2011
واوضح ان دعوة ملك الاردن لزيارة طهران، كانت خطا وبنيت على تحليل خاطئ ، لان الثورات الشعبية تجتاح اليوم المنطقة وتقضي على الانظمة العميلة وتزيل هذا العار من البلدان الاسلامية.
عصر ايران – قال نائب رئيس اللجنة 90 بالبرلمان الايراني علي رضا زاكاني ان دعوة ملك الاردن لزيارة طهران تتعارض بلا شك ومصالح الثورة الاسلامية وتشكل مساسا بالعالم الاسلامي.

وقال النائب زاكاني ان ملك الاردن وتلبية للدعوة التي تلقاها من رئيس مكتب رئيس الجمهورية، اعلن استعداده لزيارة طهران بعد 30 عاما وذلك للمشاركة في احتفالات النوروز.

واشار الى تاريخ الاسرة المالكة في الاردن في التعاون مع الكيان الصهيوني وقال انه بعد معاهدة كامب ديفيد التي ابرمها السادات، فان الملك حسين اب الملك عبد الله الثاني ابرم معاهدة منفصلة مع الكيان الصهيوني واضاف صفحة سوداء اخرى الى سجل هذه الاسرة السوداء. كما ان يد الملك حسين ملطخة بدماء الفلسطينيين في حادث 16 سبتمبر.

واوضح ان دعوة ملك الاردن لزيارة طهران، كانت خطا وبنيت على تحليل خاطئ ، لان الثورات الشعبية تجتاح اليوم المنطقة وتقضي على الانظمة العميلة وتزيل هذا العار من البلدان الاسلامية.

وقال زاكاني ان اعلان ملك الاردن لزيارة طهران، ياتي في اطار ترسيخ موقعه.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: