رمز الخبر: ۲۹۵۵۹
تأريخ النشر: 09:03 - 17 March 2011
عصرايران - ندد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية بالغزو العسكري للبحرين وقال : ان على الادارة الامريكية ان تدرك ان هذه المجازر ستبقى وصمة عار لا تنمحي على جبين امريكا.

وافادت وكالة مهر للانباء : ان رئيس الجمهورية محمود احمدي نجاد صرح للمراسلين في ختام اجتماع مجلس الوزراء اليوم الاربعاء : قبل شهر وجهت كلامي الى بعض زعماء المنطقة الذين لديهم سلوك غير مبرر.

واضاف : اليوم نشاهد في البحرين تشكيل جبهة في مواجهة جماهير الشعب وهذا عمل قبيح جدا.

وخاطب حكام البحرين قائلا : ألا تريدون ان تحكموا؟ عندما تمارسون الضغط على اغلبية الشعب , فعلى من تريدون ان تحكموا؟.

واشار رئيس الجمهورية الى ان مثل هذه الممارسات ستلحق ضررا بالغا لايمكن تعويضه , مضيفا : على اساس التجارب , فان هذه التصرفات لن تؤدي الى اية نتيجة ويجب تنفيذ مطالب الشعب البحريني.

واكد ان التصدي للشعب بالاسلحة على مختلف انواعها لن تسفر عن اية نتيجة , مضيفا : اذكر بعض الذين ادخلوا قوات عسكرية الى البحرين , في فترة ماضية كان البعض في المنطقة قد شن غزوا على بلد جار ، حيث ينبغي اخذ العبرة من مصير صدام.

وتساءل احمدي نجاد لماذا البعض يريد تكرار تجارب صدام الفاشلة وقال : هل يمكن وقف الامواج الانسانية من خلال قوات مسلحة عن طريق بلدان مجاورة.

وخطاب رئيس الجمهورية هذه الدول قائلا : ان امريكا ليست دولة صديقة ووفية لكم , ولحد الآن ضحت بجميع اصدقائها مثل صدام.

وتابع قائلا : ان امريكا سلحت صدام بمختلف انواع الاسلحة ولكن هم انفسهم وقفوا امام صدام للمحافظة على مصالحهم.

واشار رئيس الجمهورية الى ان بعض حكام الدول لا يريدون مصيرا مثل مصير صدام , مضيفا : انهم يسعون الى ايجاد حل عادل.

واردف يقول : من اصل 700 الف شخص سكان البحرين يوجد اكثر من 600 الف محتج ويطالبون بالتغيير , حيث يجب احترام هذا الشعب والقيام باصلاحات.

وخاطب احمدي نجاد حكام هذه الدول قائلا : فكروا بمستقبلكم.

واضاف رئيس الجمهورية : ان جميع هذه الممارسات القبيحة تقف ورائها امريكا لان امريكا حاليا بصدد انقاذ الصهاينة واخماد المطالب الشعبية , وفي هذا السياق فانها تستغل بعض دول المنطقة.

واردف احمدي نجاد : ان على الادارة الامريكية ان تدرك ان هذه المجازر ستبقى وصمة عار لا تنمحي على جبين امريكا.

واضاف رئيس الجمهورية : من خلال صحوة شعوب المنطقة سيتم قلع جذور الهيمنة الامريكية من المنطقة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: