رمز الخبر: ۲۹۵۸۱
تأريخ النشر: 14:59 - 21 March 2011
ويعتبر عيد النوروز اهم الاعياد الوطنية في ايران. وبمناسبة هذا العيد، تستمر عطلة النوروز بشكل رسمي في ايران لمدة اربعة ايام ورغم ذلك، فان عطلة المدارس والجامعات تستمر 13 يوما. كما ان الدوائر الحكومية ومؤسسات وشركات القطاع الخاص تكون في شبه عطلة لمدة 13 يوما.
عصر ايران – بدات السنة الايرانية الجديدة "الهجرية الشمسية" اعتبارا من يوم الاثنين 21 اذار/مارس. ويصادف اليوم الاول من شهر "فروردين" اولى الشهور ال 12 في التقويم الايراني بداية فصل الربيع وعيد النوروز.

ويعتبر عيد النوروز اهم الاعياد الوطنية في ايران. وبمناسبة هذا العيد، تستمر عطلة النوروز بشكل رسمي في ايران لمدة اربعة ايام ورغم ذلك، فان عطلة المدارس والجامعات تستمر 13 يوما. كما ان الدوائر الحكومية ومؤسسات وشركات القطاع الخاص تكون في شبه عطلة لمدة 13 يوما.

وخلال عطلة النوروز يسافر الكثير من الايرانيين الى مختلف المحافظات الايرانية بما فيها محافظات شمال البلاد اي مازندران وجيلان وكلستان الواقعة على شواطئ بحر قزوين والتي تمتلك مساحات واسعة من الغابات والرقعة الخضراء والمناخ المعتدل، كما ان هناك محافظة خراسان في شمال شرق ايران تتمتع هي الاخرى بمناخ معتدل وتستضيف الكثير من ابناء البلاد الذين يسافرون اليها لكونها تحتضن مرقد ثامن ائمة الشيعة الامام علي بن موسى الرضا (ع) . كما هناك محافظة خوزستان بجنوب غرب البلاد التي تتمتع هي الاخرى بمناخ ربيعي ويقصدها لذلك الكثير من المسافرين.

ويفضل العديد من الايرانيين ايضا ان يقضوا عطلة النوروز في بعض الجزر الايرانية الجميلة في الخليج الفارسي بما فيها جزيرتي كيش وقشم.

ويقيم الايرانيين في بيوتهم خلال مراسم الانتقال من السنة القديمة الى الجديدة، مائدة "هفت سين" اي السينات السبعة ويبقون عليها حتى اليوم الثالث عشر من الشهر الاول من السنة الايرانية الجديدة.

وتوضع في هذه المائدة سبعة اشياء تبدا بحرف السين في اللغة الفارسية وهي "سيب" اي التفاح و "سمنو" نوع من الحلوى المطبوخة من القمح و "سنجد" اي الزيزفون او الخلاف و "سركة" اي الخل و "سماق" اي السماق و "سبزة" اي الخضرة والنبات و "سير" اي الثوم.

و"سبزة" هي اناء تزرع فيه قبل نحو شهر من بدء السنة الجديدة بعض الحبوب مثل القمح وما شابه لكي ينبت فيها النبات ويخضر ليحتفظ فيه على مائدة النوروز.

كما يضع الايرانيون على مائدة "هفت سين" القران الكريم والمرآة والساعة والعملة المعدنية وبيض المائدة الملون والاسماك الحية وهي داخل اوان زجاجية.

وقبل العيد وبدء السنة الايرانية الجديدة، يتم الاعلان عن التاريخ الدقيق للانتقال من السنة القديمة الى السنة الجديدة بالساعة والدقيقة والثانية. وهذا التوقيت، هو بالضبط توقيت انتهاء الشتاء والانتقال الى فصل الربيع. ويطلق على هذه الفترة "تحويل او انتقال السنة".

واثناء تحويل السنة يجلس جميع اعضاء الاسرة حول مائدة "هفت سين" ويبتهلون بالدعاء الى الباري عز وجل ويقراون بعض الادعية لاسيما "یا مقلب القلوب و الابصار، یا مدبر اللیل و النهار، یا محول الحول و الاحوال، حول حالنا الی احسن الحال".

وبعد الاعلان عن الانتقال الى العام الجديد، يقوم كبير الاسرة باعطاء العيدية الى افراد الاسرة والاقارب والاصدقاء.

وخلال ايام عطلة النوروز التي تستمر اسبوعين عادة، يقوم الناس بزيارة منازل احدهم الاخر وتبادل الزيارات للتهنئة بالعيد والسنة الجديدة.

وفي اليوم الاخير من عطلة راس السنة اي اليوم الثالث عشر من شهر "فروردين" اول الشهور الايرانية، تخرج معظم الاسر الى خارج المنزل الى الحدائق والغابات والمتنزهات لقضاء اليوم خارج المنزل.

ويوم "13 فروردين" هو عطلة رسمية في التقويم الايراني ويطلق عليه "يوم الطبيعة". وهناك تقليد لدى الاسر الايرانية بان تقضي هذا اليوم خارج المنزل.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: