رمز الخبر: ۲۹۸۳۲
تأريخ النشر: 13:01 - 10 April 2011
قال مدير عام شركة (بترو زيغورات) ان الطاقة الكامنة في صناعة النفط الايرانية والاستثمارات في هذا القطاع يعد أمراً هاماً للشركات الأجنبية ولا يمكن لهذه الشركات أن تتجاهل هذه الطاقة. وأشار رحيم حسن زادة، أمس السبت، في تصريح لـ(إرنا)، الى أهمية ازدياد عدد مشاركة الشركات الأجنبية في المعرض الدولي السادس عشر للنفط والغاز والبتروكيماويات المزمع اقامته في طهران، مبيناً ان ازدياد المشاركة يدل على وجود طاقات كامنة كبرى في صناعة النفط الايرانية. وحول أثر تواجد الشركات الأجنبية في هذا المعرض، قال حسن نجاد: في الوقت الحاضر تتوجه صناعة النفط في البلاد نحو الانتاج وهذا يعد تطوراً جيداً من حيث الجودة وتقديم الخدمات، مشيراً الى أن 80 بالمائة من المنتجات المحلية هي مماثلة للمنتج الأجنبي من حيث الجودة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: