رمز الخبر: ۲۹۸۷۴
تأريخ النشر: 11:14 - 12 April 2011
عصرايران - وكالات - قالت الحكومة العراقية، أمس الاثنين، إنها قررت اتباع كل السبل بما فيها القانونية والدبلوماسية لإخراج منظمة مجاهدى خلق الإيرانية المعارضة للنظام الإيرانى من أراضيها بموعد أقصاه نهاية العام الحالى.

وقال على الدباغ الناطق الرسمى باسم الحكومة العراقية، إن مجلس الوزراء العراقى قرر التأكيد على الالتزام بقراره السابق بشأن تصفية وجود أعضاء منظمة خلق الإرهابية المتخذة من معسكر العراق الجديد مقرا لها فى موعد أقصاه نهاية العام الحالى.

وكانت قوات عسكرية عراقية قد اشتبكت يوم الجمعة مع أفراد من منظمة مجاهدى خلق الإيرانية المعارضة للنظام الإيرانى، والتى تتخذ من معسكر أشرف الذى يقع فى محافظة ديالى مقرا لها منذ خمسة وعشرين عاما، بعد أن حاولت القوات العراقية دخول المعسكر.

وقالت مصادر طبية عراقية من محافظة ديالى إن مالا يقل عن عشرة من أفراد المنظمة الإيرانية قتلوا جراء العملية وأن أربعين آخرين أصيبوا بعد إطلاق النار عليهم.

من جهتها أكدت المنظمة حسب وكالة رويترز، إن عدد القتلى وصل يوم الاثنين إلى 34 شخصا، وأن المئات أصيبوا بجروح، ووصفت المنظمة ما حدث بأنه "عمل إجرامي".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: