رمز الخبر: ۲۹۸۸۰
تأريخ النشر: 12:51 - 12 April 2011
واكد ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تنظر دائما باحترام الى سيادة الدول الا ان مواقف مجلس التعاون لدول الخليج الفارسي ضد هذا البيان جاءت تحت الضغط الامريكي البريطاني، وانهم قد توصلوا حاليا الى استنتاج بان ايران تدعو الى ارساء الامن والاستقرار في المنطقة، وبناء على ذلك طلبوا اجراء الحوار معنا.
عصر ايران – اعتبر عضو الهيئة الرئاسية بالبرلمان الايراني ان دعوة البرلمان العربي للحوار مع البرلمان الايراني ناتجة عن قوة ايران الاقليمية وقال ان التعاون مع ايران يصب في مصلحة البلدان العربية.

وفيما يخص الدعوة التي وجهها رئيس البرلمان العربي لاجراء حوار مع البرلمان الايراني اشار النائب حسين سبحاني نيا الى البيان الصادر عن لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بالبرلمان الايراني وقال ان هذا البيان ينص على احترام سيادة الدول وتم فيه التاكيد على ان لا مبرر للتدخل في الشؤون الداخلية للدول.

واكد ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تنظر دائما باحترام الى سيادة الدول الا ان مواقف مجلس التعاون لدول الخليج الفارسي ضد هذا البيان جاءت تحت الضغط الامريكي البريطاني، وانهم قد توصلوا حاليا الى استنتاج بان ايران تدعو الى ارساء الامن والاستقرار في المنطقة، وبناء على ذلك طلبوا اجراء الحوار معنا.

واعتبر ان ايران هي قوة اقليمية وقال ان الحفاظ على علاقات مع القوة الاقليمية، يخدم المنطقة فضلا عن كونه يصب في مصلحة العرب، وانه لا يمكن لهم تجاهل قدرات ايران.

وراى النائب سبحاني نيا ان التعاون مع بلدان المنطقة يشكل احدى اولويات السياسة الخارجية الايرانية وقال ان هذا التعاون يخدم مصالح جميع دول المنطقة واننا نرحب بهذا الحوار البرلماني الا اذا تصرفوا بطريقة لا تمهد للتعاون.

وقال ان مراعاة الاحترام المتبادل هو شرط البرلمان الايراني للحوار واضاف ان الالتزام بالعلاقات يكتسي اهمية كبيرة واذا ما توافرت هذه الظروف فاننا وفي ظل الاحترام المتبادل حريصون على الحوار بشان القضايا الاقليمية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: