رمز الخبر: ۲۹۹۶۳
تأريخ النشر: 09:46 - 17 April 2011
عصرايران - وكالات - بدأ الاجتماع الثلاثي الاول بين وزراء خارجية ايران وتركيا وآذربيجان بمدينة ارومية الايرانية بغية تعزيز التعاون المشترك بين هذه في مختلف المجالات السياسية والثقافية والاقتصادية.

واعتبر وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي الاجتماع بانه "نواة للتعاون الاقليمي بين الدول الثلاث".

وقال ان "مثل هذه الاجتماعات تخدم مصالح شعوب المنطقة وتعزز التعاون الاقليمي".

واكدت وسائل الاعلام الرسمية الايرانية ان صالحي شدد في كلمة القاها خلال الاجتماع على ضروره تعزيز التعاون المشترك لحل المشاكل العالقه وتعزيز السلام والاستقرارفي المنطقة والعالم.
واضاف ان "الدول الثلاث لديها تعاون جيد في اطار المنظمات الدوليه والاقليمية كالامم المتحدة ومنظمة الموتمر الاسلامي ومنظمة التعاون الاقتصادي "اكو" وان هذا التعاون يمكن ان يعزز التعاون السياسي بينهما".

واشار الى المشتركات التاريخية للبلدان الثلاثة مصرحا ان "الدول الثلاث تستطيع ومن خلال الاستناد الى الأسس التاريخيه والوشائج التي تربط شعوبها وتبني على هذه الارضية مستقبلا مشرقا للاجيال القادمة".

وقال ان "التعاون الثلاثي بين ايران وتركيا واذربيجان لن يحقق مصالح هذه البلدان فحسب بل يوفر الارضية المناسبة للتعاون مع دول المنطقة الأخرى ويخدم المنطقة ككل ومن شأنه ان يكون نواة مناسبة لتنمية التعاون والعلاقات مع باقي دول المنطقة".

واشار الى تأكيد هذه البلدان على ضرورة تسوية النزاعات الاقليمية بشكل "سلمي وعادل" معتبرا تنمية الاتصالات والروابط الاقتصادية في المنطقة من شأنه ان يساعد في استتباب الامن والسلام في المنطقة.

ورأى ان "بامكان هذه الدول وفي اطار تنمية علاقاتها الاقتصادية والارتقاء بمستوى الحالة الرفاهية لشعوبها ان تقدم مشاريع مشتركة في مختلف المجالات الثقافية والتجارية والصناعية والاستثمارية والنقل والاتصالات والعلوم والتكنولوجيا والسياحة".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: