رمز الخبر: ۲۹۹۶۹
تأريخ النشر: 10:13 - 17 April 2011
عصرايران - وكالات - دشن وزيرا الخارجية التركي احمد داود اوغلو والايراني علي اكبر صالحي مركزا حدوديا ثالثا بين البلدين واعلنا فتح نقطتي عبور قريبا بحسب ما ذكرت وكالة انباء الاناضول.

ونقلت الوكالة عن داود اوغلو قوله خلال حفل التدشين في كابيكوي في محافظة فان (شرق تركيا) ان "رئيس وزرائنا حدد هدف رفع الى 30 مليار دولار (المبادلات السنوية مع ايران). ونفتتح هذا المركز الحدودي لهذه الغاية".

واضاف "نعلن للعالم ان الصداقة بين تركيا وايران ابدية".

واعلن الوزير التركي عن تدشين في حزيران مركز حدودي رابع مع ايران في محافظة هكاري (جنوب شرق) ثم خامس في محافظة ايغدير (شمال شرق) في تاريخ لم يحدده.

وتقيم تركيا، الدولة الوحيدة المسلمة العضو في حلف شمال الاطلسي، علاقات جيدة مع ايران منذ وصول الحكومة الاسلامية المحافظة برئاسة رجب طيب اردوغان الى سدة الحكم في 2002.

وهدف اردوغان هو رفع سقف المبادلات الثنائية من 10 مليارات دولار الى 30 مليارا بحلول 2015.

ويأتي قرار فتح مركز كابيكوي الحدودي في حين فرضت الامم المتحدة عقوبات اقتصادية على ايران في حزيران. ويشتبه الغربيون في ان تسعى طهران رغم نفيها، الى امتلاك سلاح نووي تحت غطاء برنامج مدني طموح.

وتركيا التي صوتت ضد هذه العقوبات، اكدت انها ستلتزم بها لكن ليس العقوبات الاضافية الاميركية والاوروبية. ولم تكن تركيا وايران تملكان حتى الان سوى معبرين حدوديين على حدود مشتركة طولها 499 كلم.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: