رمز الخبر: ۲۹۹۷۵
تأريخ النشر: 10:38 - 17 April 2011
عصرايران - ارنا - اشار الرئيس محمود احمدي نجاد مساء السبت الي ان النظام السلطوي يعارض كافة شعوب المنطقة ويريد تحقيق مصالحه الذاتية فقط وقال ، ان التضامن العميق القائم بين ايران ولبنان احبط مؤامرات الاعداء ضد شعبي البلدين .
   
ولفت احمدي نجاد خلال اتصال هاتفي مع رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري الي ان الشعبين الايراني واللبناني يمتلكان وجهات نظر مشتركة حيال القضايا الاقليمية والعالمية ، واضاف ان التطورات الاخيرة التي شهدتها المنطقة وممارسات الولايات المتحدة وحلفائها ازاء هذه التطورات تؤكد صحة وجهات النظر القائمة علي ان هذه الدول تسعي لتحقيق مصالحها فقط .

واردف ، ان القوي المتغطرسة والمستكبرة لاتعارض لبنان وسوريا والعراق وايران بل تعارض كافة الشعوب في المنطقة وكذلك الشعوب المستقلة والمطالبة بتحقيق العدل في العالم وتضع المخططات الرامية لتوجيه صفعة لها .

وتابع :بالرغم من كافة المؤامرات والمخططات التي وضعها الاعداء فان مستقبلا واعدا وانتصارات تنتظر الشعوب المستقلة .

من جانبه اكد رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري خلال هذا الاتصال الهاتفي علي ضرورة تعزيز الوحدة والتعاون بين الشعبين الايراني واللبناني وقال ، ان لبنان المؤمن والشجاع يريد تعزيز التضامن والوحدة مع الشعب الايراني ويتابع هذا الموضوع بجدية .

واضاف ، انه علي ايمان بان الشعبين يقفان في جبهة الحق وكما ورد عن الامام الحسين (ع) فان جبهة الحق حليفها النصر لامحالة .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: