رمز الخبر: ۲۹۹۹۶
تأريخ النشر: 08:55 - 18 April 2011
عصرايران - أصدر وزراء خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية وتركيا وجمهورية آذربيجان بيانا مشتركا بعد لقائهم في مدينة ارومية مركز محافظة آذربايجان الغربية حددوا فيه موعد الاجتماع المقبل الذي سيعقد في باكو عاصمة جمهورية آذربيجان في تشرين الاول القادم.

و أفادت وكالة أنباء فارس نقلا عن الادارة العامة للاعلام والصحافة التابعة لوزارة الخارجية أن وزيري خارجية تركيا «احمد داود اوغلو» ونظيره الآذربيجاني " المار محمد ياروف " زارا الجمهورية الاسلامية الايرانية بدعوة من نظيرهما الايراني علي اكبر صالحي.

و قد شارك الوزيران الضيفان في أول اجتماع ثلاثي مع نظيرهما صالحي عقد في مدينة ارومية مركز محافظة آذربايجان الغربية ناقشوا فيه مواضيع التعاون المشترك وتشاوروا بخصوص المسائل ذات الاهتمام المشترك السبت الماضي.

و أكد الوزراء الثلاثة في بيانهم المشترك ضرورة تعزيز العلاقات الثلاثية بين كل من ايران وتركيا وجمهورية‌ آذربيجان في مختلف المجالات نظرا للروابط الدينية والاخوية والتاريخية والثقافية والحضارية القائمة بينها وشددا علي أن هذه الاواصر وفّرت فرصا منقطعة النظير للمزيد من التضامن فيمابينها.

و أعرب صالحي واوغلو وياروف عن ارتياحهم لسير العلاقات المتنامية بين الدول الثلاث وشددوا علي القرار الجاد للحكومات الثلاث في التوصل الي سبل جديدة للمزيد من تعزيز التعاون بينها وخاصة في مجال رفع المستوي الرفاهي لشعوب الدول المذكورة.

و شدد الوزراء الثلاثة علي أهمية تعزيز الروابط الاخوية بين الدول الثلاث لإرساء الامن والاستقرار في ربوع المنطقة نظرا للأواصر المشتركة التي تربط هذه الدول وأكدوا ضرورة احترام السيادة الوطنية وحل المشاكل من خلال الحوار والطرق السلمية.

و أكد الوزراء الثلاثة أيضا ضرورة التعاون بين دول العالم علي أساس احترام الحقوق القانونية لكل شعوب الدول في الحصول علي التقنية النووية واستخدامها لأهداف سلمية بحتة وفي اطار معاهدة حظر انتشار الاسلحة النووية " ان.بي.تي " واشراف الوكالة الدولية للطاقة الذرية علي هذا النشاط.

و الجدير بالذكر أن وزراء خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية وتركيا وجمهورية آذربيجان اتفقوا علي عقد الاجتماع الثلاثي المقبل في مدينة نخجوان التابعة لجمهورية آذربيجان في تشرين الاول القادم.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: