رمز الخبر: ۳۰۲۸۱
تأريخ النشر: 12:03 - 02 May 2011
عصرايران - أشاد مساعد المدير العام لوكالة انباء الجمهورية الاسلامية في شؤون الاخبار، سبهر خلجي، خلال لقائه وفدا إعلاميا من سلطنة عمان بالعلاقات الاخوية القائمة بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وسلطنة عمان، داعيا إلى ضرورة تعزيز التعاون الاعلامي وتبادل الوفود في هذا المجال بين البلدين.

ووصف خلجي العلاقات بين طهران ومسقط بالهامة، وقال: إن العلاقات الايرانية العمانية مبنية على الاحترام المتبادل والمصالح المشتركة بين البلدين.

واشار إلى الاحداث الجارية في المنطقة والسياسة المزدوجة التي تنتهجها الادارة الامريكية والغرب بهذا الشأن وقال: ان التصرف والموقف الغربي يتعارضان تماما ازاء هذه الاحداث حيث هناك صمت ازاء ما يجري من ارتكاب المجازر في البحرين.

واشار إلى السياسة التي ينتهجها الغرب ازاء تخويف بلدان المنطقة من ايران وقال: في حين ينتهج الغرب هذه السياسة حيث نرى تواجدا عسكريا غربيا في المنطقة وانتشار الاسطول الخامس الامريكي في البحرين متسائلا: من يتدخل في شؤون البحرين ايران ام امريكا التي تنشر اسطولها الخامس في البحرين لافتا إلى الجرائم التي ترتكبها الولايات المتحدة في العراق وافغانستان وتوجيهها الاتهامات لايران بالتدخل في شؤون بلدان المنطقة.

وحذر خلجي من التدخل الامريكي في شؤون بلدان منطقة الخليج الفارسي والمساس بالعلاقات الاخوية القائمة بين بلدانها لافتا إلى المخططات الغربية لتشويه صورة الجمهورية الاسلامية لدى هذه البلدان.

ودعا المساعد الخبري لارنا إلى ضرورة التعاون الاعلامي بين بلدان المنطقة لفضح وكشف الموامرات الغربية التي تحاك ضد الشعوب الاسلامية.

من جانبه لفت الوفد الاعلامي العماني في اللقاء إلى اهتمام ومساعي كبار المسؤولين في السلطنة بالعمل على تعزيز العلاقات القائمة بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وسلطنة عمان، مؤكداً ضرورة تعزيز العلاقات الاعلامية وتبادل الوفود الاعلامية بين الجانبين.

واعرب الوفد عن شكره لحسن الضيافة التي لقيها في ايران خلال الزيارة واصفا زيارته إلى ايران بالايجابية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: