رمز الخبر: ۳۰۴۲۴
تأريخ النشر: 09:35 - 12 May 2011
عصرایران - ارنا اكد وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري اليوم الاربعاء لدي لقائه نظيره الايراني علي اكبر صالحي في بغداد ،ان البلدين لديهما مواقف مشتركة بشان القضايا الاقليمية.
    
واضاف زيباري، ان الجميع يعيش في منطقة واحدة وكل ما يحدث في هذه المنطقة سيؤثر علي الجميع.

وصرح وزير الخارجية العراقي: نعتقد بضرورة الاهتمام بمطالبات شعوب المنطقة والاستماع لاصوات الشعب.

وعبر زيباري عن ارتياحه لمستوي العلاقات الثنائية بين طهران وبغداد وتبادل الزيارات بين البلدين واكد علي ضرورة استمرارها.

من جانبه وصف وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي، العلاقات بين ايران والعراق بانها ايجابية واكد علي اهمية تشكل اللجنة الاقتصادية العليا بين البلدين ومتابعة قراراتها.

وانتقد صالحي، معايير الغرب المزدوجة في مواجهة التطورات في المنطقة وما تتعرض له الشعوب في ليبيا واليمن والبحرين من عمليات قتل وقمع.

واضاف وزير الخارجية الايراني ان دخول القوات العسكرية الاجنبية الي البحرين يعد خطأ ستراتيجيا وفي حال عدم الاسراع بعودة الاوضاع الي حالتها السابقة واستمرار الاساليب المتطرفة في التصدي للشعب البحريني، فانه يخشي من تصعيد التطرف في المنطقة وتعرض استقرار وامن هذه المنطقة الحيوية للخطر.

كما اكد وزير الخارجية الايراني علي ضرورة توفير الامن وتقديم الخدمات المناسبة للزوار الايرانيين في العراق.

وكان وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي قد وصل صباح اليوم الي بغداد علي راس وفد في زيارة رسمية تستمر يومين.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: