رمز الخبر: ۳۰۴۳۰
تأريخ النشر: 09:11 - 14 May 2011
عصرايران - ارنا - علي اعتاب الذكري السنوية الثالثة والستين لاحتلال فلسطين ' يوم النكبة ' التقي ممثلو المجموعات وشخصيات فلسطينية بارزة مساء الجمعة مع السفير الايراني في بيروت غضنفر ركن ابادي وبحثوا معه حول مستجدات الاوضاع في فلسطين والمنطقة .
   
ورحب السفير ركن ابادي في اللقاء بالخطوات الجادة التي اتخذتها المجموعات الفلسطينية لتحقيق الوحدة الوطنية وتسوية الخلافات الداخلية معربا عن امله بان هذه الخطوات تؤدي في النهاية الي تحرير فلسطين والمسجد الاقصي .

واعتبر احتلال فلسطين وتاسيس الكيان الصهيوني المجرم في قلب الامة الاسلامية بانه نقطة سوداء في التاريخ داعيا جميع الفلسطينيين في انحاء العالم بمن فيهم اللاجئون الفلسطينيون في لبنان الي المشاركة الفعالة في المراسم التي ستقام بهذه المناسبة للتاكيد علي حق العودة .

من جانبهم تحدث اسامة حمدان مسؤول العلاقات الخارجية لحركة حماس وابو عماد الرفاعي مندوب حركة الجهاد الاسلامي في لبنان ومحمود الاسدي من ممثلي منظمة التحرير الفلسطينية وجمل قشمر عضو المجلس الثوري لحركة فتح وعلي فيصل مندوب الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في بيروت تحدثوا في اللقاء واعربوا عن شكرهم للجمهورية الاسلامية الايرانية قيادة وشعبا بسبب دعمهم السخي للشعوب المظلومة خاصة الشعب الفلسطيني مؤكدين علي التزامهم بالمباديء والحقوق الاساسية للشعب الفلسطيني والنضال والمقاومة امام المحتلين الصهاينة .

وقد طالب هؤلاء، الفلسطينيين في جميع انحاء العالم الي التوجه يوم غد الاحد الي فلسطين المحتلة .

ويستعد الفلسطينيون في جميع انحاء العالم يوم غد الاحد الذي يصادف الذكري السنوية الثالثة والستين لاحتلال فلسطين ' يوم النكبة ' للتوجه نحو فلسطين المحتلة للتاكيد علي حق العودة وتحرير ارضهم .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: