رمز الخبر: ۳۰۴۳۷
تأريخ النشر: 09:48 - 14 May 2011
عصرايران - وكالات - قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في المؤتمر الصحفي في ختام المباحثات مع نظيره الكازاخي في ألما اتا يوم الجمعة 13 مايو/ايار ان الغاء  العقوبات الدولية  ضد ايران  من شأنه ان يزيل العراقيل امام النظر في طلب طهران الانضمام الى منظمة شنغهاي للتعاون.

وأكد لافروف في معرض اجابته عن سؤال حول افاق انضمام طهران الى منظمة شنغهاي للتعاون انه "في حال تعليق العقوبات ضد ايران والغائها   لن تكون هناك أي عراقل لبحث عرض طهران الانضمام الى منظمة شنغهاي للتعاون".

وذكر لافروف ان قواعد منظمة شنغهاي للتعاون تنص على عدم وجود عقوبات دولية ضد الدولة التي تريد الانضمام الى هذه المنظمة.

يذكر أن منظمة شنغهاي للتعاون تضم كلا من روسيا والصين و كازاخستان وقيرغيزيا وطاجيكستان واوزبيكستان ، بينما تتمتع الهند وايران ومنغوليا وباكستان بوضع مراقبين فيها. اما بيلاروس و سريلانكا فحصلا على وضع شركاء في الحوار.

وحول علاقات روسيا مع كازاخستان أشار لافروف الى أن روسيا ترحب برئاسة كازاخستان المقبلة في مجلس وزراء الخارجية لمنظمة المؤتمر الإسلامي. واعاد لافروف الى الاذهان ان روسيا هي دولة تتمتع بصفة عضو مراقب في هذه المنظمة وستشارك في اللقاء المقبل لمنظمة المؤتمر الإسلامي في أستانا. ولكن لم يدقق لافروف متى سيجري هذا اللقاء.

من جانبه اولى وزير خارجية كازاخستان ارجان كازيخانوف اهتماما خاصا  بأنشطة الاتحاد الجمركي (الذي يضم روسيا وكازاخستان وبيلاروس) وقال ان من المهم جدا الالتزام بمواعيد اعداد الوثائق اللازمة لأنشطة هذا الاتحاد. وأعاد كازيخانوف الى الأذهان انه ينبغي اعداد هذه الوثائق بحلول عام 2012.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: