رمز الخبر: ۳۰۴۶۶
تأريخ النشر: 10:39 - 15 May 2011
عصرايران - غرّمت وزارة العدل الأمريكية مدير شركة جي.دبليو.سي "ديفيد ميدور" 300 الف دولار وقررت حبسه 13 شهراً بعد اتهامه بالتآمر لتصدير صمامات صناعية إلى إيران.

و أفادت وكالة ‌أنباء فارس، انه جاء في بيان لوزارة‌ العدل الأمريكية " أن القضاء الأميركي عاقب شركة في كاليفورنيا ورئيسها التنفيذي بعد اتهامهما بالتآمر لتصدير صمامات صناعية إلى إيران".

وذكرت الوزارة في بيان " ان القاضي " أنتوني اشي " حكم على شركة الصمامات الدولية " جي.دبليو.سي" بغرامة جنائية بقيمة 300 ألف دولار ووضعها تحت الإخبار لمدة 5 سنوات وغرامة أخرى بقيمة 410 ألف دولار.

و حكم القاضي على الرئيس التنفيذي للشركة " ديفيد ميدور" بالسجن 13 شهراً وثلاث سنوات من المراقبة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: