رمز الخبر: ۳۰۴۹۵
تأريخ النشر: 08:34 - 17 May 2011
عصرايران -ارنا- قال امين المجلس الاعلي للامن القومي الايراني سعيد جليلي ان الانتفاضة في المخيمات الفلسطينية هي بداية لعودة الشعب الفلسطيني وانسحاب المحتلين الصهاينة، وقال ان هذه الانتفاضة هي الخطوة الثانية للصحوة الاسلامية ضد الاستبداد العالمي.

واشار جليلي خلال استقباله اليوم الاثنين المفكر المصري البارز فهمي هويدي واستاذ العلوم السياسية في جامعة القاهرة حسن نافعة، الي انتفاضة الفلسطينيين في المخيمات، وقال ان الشعب الفلسطيني كشف ومن خلال احداث هزة قوية في الاراضي الفلسطينية، ان الكيان الصهيوني ما هو الا نمر ورقي ولا يمكن ان يقاوم امام ارادة‌ الشعب الفلسطيني .

ووصف حركة الشعب الفلسطيني هذه بانها بداية لعودة الشعب الفلسطيني وانسحاب المحتلين.
وصرح جليلي بان الامريكيين وباقي الحلفاء‌ ومساندي الكيان الصهيوني هم شركاء مع هذا الكيان في جرائمه وعليهم ان يتحملوا المسؤولية امام المجتمع الدولي.

من جانبه قال فهمي هويدي، ان دعم فلسطين ورفض سياسات امريكا والكيان الصهيوني هما من مبادئ ومطالب الشعب المصري.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: