رمز الخبر: ۳۰۸۱۲
تأريخ النشر: 10:40 - 04 August 2011

عصر ایران - ا ف ب - دعا المقرر الجديد للامم المتحدة حول حقوق الانسان في ايران الاربعاء حكومة طهران الى ابداء "تعاون كامل" ليتمكن من "اداء مهامه كما يجب".

وفي بيان صدر في اليوم الاول لتوليه منصبه، اعرب احمد شهيد وزير خارجية المالديف السابق عن "امله في ان ترى السلطات الايرانية" في ولايته "فرصة للنظر في المواضيع التي تثير القلق والتي ابلغت طهران بها والتي تتناول مسائل حقوق الانسان".

كما اضاف انه ابلغ السلطات الايرانية ب"رغبته في زيارة البلاد"، في اقرب فرصة.

وشدد شهيد على "ضرورة بذل كل الجهود لتحديد الاجراءات التي يمكن ان تتخذها السلطات الايرانية لتفي بالتزاماتها الدولية وايضا لتسليط الضوء على شكاوى الذين يشعرون بانهم ضحايا انتهاكات مفترضة لحقوق الانسان".

واوضح انه يريد التباحث مع ممثلي ايران في جنيف قبل انعقاد الجلسة المقبلة للجمعية العام للامم المتحدة "للتباحث في منبر للتعاون للاشهر المقبلة".

وللمرة الاولى منذ 2002، عين مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة في اذار/مارس الماضي مقررا خاصا لايران واعرب عن "قلقه" حول تزايد القمع في هذا البلد"، واسفه "لقلة التعاون من قبله".

ولم تسمح ايران منذ 2002 بتجديد الولاية الاخيرة للمقرر الخاص حول البلاد كما لم تسمح لاي من المقررين الاخرين التابعين للامم المتحدة بزيارتها منذ 2005.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: