رمز الخبر: ۳۰۸۸۱
تأريخ النشر: 12:24 - 29 August 2011
(ا ف ب) - اصدرت المحكمة الثورية في طهران الاحد حكما باعدام متهم باغتيال العالم النووي الايراني مسعود علي محمدي لحساب اسرائيل في العام 2010، وفق ما ذكرت وكالة الانباء الايرانية الرسمية.

وقال المدعي العام غلام حسين محسني ايجائي للوكالة ان المحكمة اصدرت حكمها وقررت "اعدام الارهابي مجيد جمالي فاشي الذي اغتال الشهيد مسعود علي محمدي".

ويحاكم جمالي فاشي منذ الثلاثاء، وهو المشتبه به الرئيسي في اغتيال محمدي، عالم الفيزياء النووية المعروف دوليا والذي قتل في انفجار دراجة نارية مفخخة امام منزله في طهران في كانون الثاني/يناير 2010. ونسبت ايران هذا الاعتداء الى "مرتزقة" يخدمون اسرائيل والولايات المتحدة.

ويمنح قانون العقوبات الايراني المحكوم مهلة عشرين يوما لاستئناف الحكم.

واتهم جمالي فاشي ايضا ب"التعاون مع اسرائيل ووكالة استخباراتها" الموساد التي تلقى منها 120 الف دولار مقابل خدماته.

وفي "اعتراف" متلفز بث عشية المحاكمة، اكد جمالي فاشي انه تلقى "تدريبا" في اسرائيل على ايدي عناصر في الموساد استعدادا لاغتيال علي محمدي.

وقتل عالم نووي اخر هو مجيد شهرياري في انفجار قنبلة داخل سيارته في طهران في تشرين الثاني/نوفمبر 2010.

وحملت ايران اسرائيل والولايات المتحدة ايضا مسؤولية هذا الاعتداء، اضافة الى عملية مماثلة في اليوم نفسه استهدفت عالما ثالثا هو فيريدون عباس دواني الذي اصيب بجروح طفيفة واصبح مذذاك رئيس البرنامج النووي الايراني المثير للجدل.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: