رمز الخبر: ۳۱۳۸۷
تأريخ النشر: 17:11 - 12 March 2012
واردف ، ان الكیان الصهیونی اضعف من ان یتمكن من شن هجوم علي ایران لهذا السبب یحاول قادة هذا الكیان بدعم امیركی تسلیح المعارضین للحكومة السوریة بهدف الدخول من البوابة الخلفیة .
عصر ایران - اكد مساعد وزیر الخارجیة حسین امیر عبداللهیان ان سوریا لها ثقل كبیر فی محور المقاومة والتصدی لهیمنة امیركا والكیان الصهیونی 'وان ایران لاتسمح لواشنطن باستغلال الاضطرابات فی هذا البلد بهدف تغییر توازن القوي فی المنطقة لصالحها' .

واعتبر عبد اللهیان فی تصریحات ادلي بها لفضائیة 'آر تی' الروسیة التهدیدات الامیركیة الموجهة لایران بانها للاستهلاك المحلی .

واردف ، ان البیت الابیض فی الوقت الراهن یواجه نشاطات اعلامیة انتخابیة 'وان تكرار مزاعم التهدید ضد ایران ترمی للتاثیر علي نتائج الانتخابات الرئاسیة الامیركیة' .

واردف ، ان الكیان الصهیونی اضعف من ان یتمكن من شن هجوم علي ایران لهذا السبب یحاول قادة هذا الكیان بدعم امیركی تسلیح المعارضین للحكومة السوریة بهدف الدخول من البوابة الخلفیة .

وحول التصریحات الاخیرة التی اطلقها الرئیس الامیركی اوباما ورئیس وزراء الكیان الصهیونی نتانیاهو حول ایران قال ، ان التهدیدات الامیركیة والصهیونیة ضد ایرانی لیست شیئا جدیدا وتشكل سیناریو مكرر حیث تطلق بین الحین والاخر .

وتابع : ان بعض هذه التهدیدات ترتبط بالتغییرات الناجمة فی الشرق الاوسط وشمال افریقیا وكذلك الثورات العربیة التی انجزتها الشعوب المسلمة بصورة سلمیة دون ای ضجیج .

وتابع : من جهة اخري نشهد فی الوقت الراهن تغییرات سیاسیة وامنیة واسعة فی المنطقة كنتیجة للمطالب الشعبیة التی ادت الي اضعاف الحضور الامیركی فی المنطقة وتعزیز نهضة المقاومة فی مواجهة الكیان الصهیونی وسقوط الانظمة القمعیة العملیة للغرب .

ووصف الظروف التی یعیشها الكیان الصهیونی بالسیئة للغایة 'وان نتانیاهو عاجز عن اتخاذ قرار او حتي التفكیر الجاد بشن هجوم علي ایران' .

واردف ، ان الصهانیة یدركون جیدا ان شن ای هجوم عسكری علي ایران سیؤدی الي عواقب وخیمة تطالهم .

واشار الي ان الشعور بالخوف من ای هجوم عسكری احتمالی علي ایران كان واضحا علي التصریحات الاخیرة التی اطلقها نتانیاهو 'وان الصهاینة یدركون جیدا انهم فی موقف ضعیف للغایة مقارنة بایران' .

وردا علي سؤال حول التداعیات الاحتمالیة للهجوم علي ایران قال ، انه بالرغم من ان ایران لدیها خیارات عدیدة للرد بهذا الشان الا انها لاتزال تتصور ان الكیان الصهیونی لایمتلك القوة فی مهاجمة ایران 'وان المسؤولین الایرانیین یتصورون ان هذه المزاعم بعیدة عن الواقع ویؤكدون ان ای خطوة ضد طهران ستواجه برد قاصم یؤدی الي الندم' .

وردا علي سؤال حول الاوضاع الراهنة فی سوریا ومزاعم ارسال اسلحة ایرانیة الي دمشق قال ، ان ایران ترتبط بعلاقات استراتیجیة مع سوریا وان هذا البلد محور مهم فی جبهة المقاومة .

واوضح ، ان العلاقات التاریخیة بین ایران والشعب والحكومة السوریة ادت الي حصول نظرة متكاملة حیال الشعب فی هذا البلد والذی یرتبط بالشعور العمیق بالوحدة الوطنیة فی مواجهة الهیمنة الامیركیة والكیان الصهیونی لذلك فانه لاحاجة الي ارسال الاسلحة الي الشعب والحكومة السوریة بل تكتفی ایران بدعمها للشعب السوری والاصلاحات التی ینفذها الرئیس السوری بشار الاسد .

واضاف مساعد وزیر الخارجیة ، انه تم الاعلان قبل ذلك بصورة صریحة ان طهران تدرك جیدا الاهداف السیئة لامیركا والكیان الصهیونی الكامنة وراء التدخل فی الشؤون الداخلیة لسوریا باعتبارها احدي البلدان المهمة والاستراتیجیة فی الشرق الاوسط 'وان طهران لاتسمح لواشنطن باستغلال الاضطرابات فی سوریا لتغییر توازن القوي فی المنطقة لصالحها لان الامیركیین لایبتغون سوي صون مصالحهم ' .

ولفت الي ان معلومات موثقة تم الحصول علیها تؤكد دخول عشرات الشاحنات الي الاراضی السوریة والتی تحمل الاسلحة والذخائر لمعارضی الحكومة السوریة بدعم امیركی وصیهونی بهدف تشدید الاضطرابات فی هذا البلد .

واعرب عن ابتهاجه لان الحكومة والشعب فی هذا البلد اكدا خلال الاشهر الماضیة قدرتهما علي التصدی لای تدخل خارجی حیث یعتبر افضل مؤشر علي ذلك الاستفتاء علي الدستور الجدید الذی اجری بصورة سلمیة .

ونفي صحة المزاعم المرتبطة بارسال الاسلحة والذخائر الي سوریا وقال ، ان وجهة نظر ایران تقوم علي ان الشعب والحكومة فی سوریا لایحتاجان الي الاسلحة بل الحاجة تتمثل بالدعم السیاسی لمواجهة العقوبات الامیركیة الاحادیة الجانب وان تحقق ذلك یقوم علي تنفیذ الاصلاحات الموعودة والتی یتم تنفیذها حالیا وهذان الامران یشكلان محور السیاسة الایرانیة تجاه سوریا .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: