رمز الخبر: ۳۱۷۴۳
تأريخ النشر: 14:54 - 16 July 2012
 ارنا - اكد وزیر الامن حیدر مصلحی ان العدو یرید عكس صورة مشوهة للنظام لذلك یحاول دائما اثارة الناس عبر اختلاق مزاعم .

واضاف مصلحی فی تصریحات ادلي بها خلال منتدي لعلماء الدین المبلغین فی قم (جنوب طهران) ، ان احد اهداف العدو یتمثل بزیادة الضغوط علي الناس والمسؤولین فی ذات الوقت .

ولفت الي ان احد مخططات العدو یتمثل بتحریف الحقائق وفی هذا السیاق یلاحظ وجود تنسیق بین الاجهزة الاستخباریة الاجنبیة وبعض العملاء فی الداخل حیث یسعون للایحاء بان النظام الاسلامی عاجز عن السیطرة علي الاوضاع فی البلاد .

ولفت الي ان احد مخططات الاعداء یتمثل بحرف الرای العام فی الداخل صوب قضایا هامشیة والعمل علي خلق الهوة بین الشعب والنظام .

واشار الي ان نظام الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة حقق انجازات علمیة وتقنیة مطلوبة علي الصعید العالمی الا ان بعض الشؤون الامنیة تعیق ابراز النجاحات التی حققها العلماء والخبراء الایرانیون .

واكد مصلحی ان الاعداء یحاولون اعادة الفتنة التی اختلقت فی 2009 مرة اخري فی اطار ازمة اجتماعیة حیث ان تشویه وعكس صورة سلبیة عن نظام ولایة الفقیه واعاقة تقدیم النظام الاسلامی الایرانی كنموذج فی المنطقة واثارة الخوف من الاسلام وعكس صورة تتسم بالعنف عنه تعد من المخططات التی تستهدف النظام الاسلامی .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: