رمز الخبر: ۳۱۷۹۳
تأريخ النشر: 16:09 - 30 July 2012
ارنا - اكد الكاتب الصحفی البریطانی روبرت فیسك إن الهدف الحقیقی للغرب من حربه علي سوریا هو النیل من حلیفتها ایران، ولیس من أجل حقوق الإنسان أو حق الشعب السوری فی الحیاة كما یقال.

ووصف فیسك فی تصریح له مشهد الحرب علي سوریا بأنه ملیء بالأكاذیب والنفاق والجبن، مشیرا إلي أن الشرق والغرب یمارسان الكذب والنفاق فیما یتعلق بمزاعم الانتهاكات التی یرتكبها النظام السوری.

واشار الكاتب البریطانی الي قیام قطر والسعودیة بتمویل الجماعات المسلحة فی سوریا للإطاحة بالنظام السوری المقاوم، واوضح ان واشنطن التی تقول إنها ترید الدیمقراطیة فی سوریا، لم تلتفت الي السعودیة وقطر الملكیتین الدیكتاتوریتین القائمتین علي التوریث، والسعودیة أیضا حلیفة للمسلحین السلفیین الوهابیین فی سوریا، كما كانت أحد الداعمین الرئیسین لمقاتلی طالبان خلال العصور المظلمة لأفغانستان.

وقال إن السعودیة ترید تدمیر سوریا كما تقمع مواطنیها المطالبین بحقوقهم فكیف یمكن أن نصدق أن السعودیة ترید إقامة الدیمقراطیة فی سوریا.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: