رمز الخبر: ۳۱۷۹۶
تأريخ النشر: 16:15 - 30 July 2012
واشار العميد بوردستان الى تحليل قائد الثورة لما يجري في الوقت الراهن على الصعيد العالمي بأن العالم يعيش منعطفا تاريخيا عظيما، هذا المنعطف الذي كبح جماح تقدم العدو وأقعده في مختلف الجوانب الاقتصادية والسياسية والعسكرية.
اكد قائد القوة البرية التابعة لجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية ان الصحوة الاسلامية في دول المنطقة حجمت نطاق نفوذ امريكا وخارطتها الجيوالسياسية.

وافاد مراسل وكالة مهر للانباء بأن العميد احمد رضا بوردستان قال اليوم الاثنين: ان الاستكبار العالمي وعلى رأسه امريكا متواجد اليوم بكل قواه في منطقة الشرق الاوسط، حيث اسفر عن وجهه العسكري الحقيقي، مضيفا ان الاحداث التي تقع في ميانمار وسوريا وسائر الدول مستقاة من تحريض امريكا ضد هذه الدول، حيث تسعى للقضاء على الاسلام من خلال دعم المتمردين.

واشار العميد بوردستان الى تحليل قائد الثورة لما يجري في الوقت الراهن على الصعيد العالمي بأن العالم يعيش منعطفا تاريخيا عظيما، هذا المنعطف الذي كبح جماح تقدم العدو وأقعده في مختلف الجوانب الاقتصادية والسياسية والعسكرية.

واوضح ان حركة الشعوب والصحوة الاسلامية في دول المنطقة حجمت من نطاق نفوذ امريكا وخارطتها الجيوسياسية، وقال: ان الامريكيين يعتقدون ان هذه الحركات نابعة من نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية لذلك قاموا بتشديد العقوبات على بلادنا، وقد تحدثوامؤخرا عن عقوبات مشلة محاولين بذلك إسقاط النظام.

واشار الى احداث سوريا، وقال: ان العدو يسعى من خلال الضغط على سوريا الى القضاء على جبهة المقاومة، ويريد من خلال انفاق مليارات الدولارات ان يحطم الخط المقدم للجمهورية الاسلامية الايرانية وان يقترب منا وبالتالي يسدد ضربته، الا انه بحول الله وقوته سيفشل في جميع مكائده.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: