رمز الخبر: ۳۱۸۴۶
تأريخ النشر: 15:53 - 11 August 2012
اشار السفير الايراني الى الافراج عن المواطنة الايرانية شهرزاد ميرقلي خان من السجون الامريكية، مؤكدا ان على الادارة الامريكية ان تدفع الغرامة لإيران.

وافادت وكالة مهر للانباء بأن المواطنة الايرانية شهرزاد ميرقلي خان قد انهت عقوبة السجن لفترة 5 سنوات، وقد تم الافراج عنها من قبل السلطات الامريكية ووصلت الى مسقط، وفي هذا المجال قال السفير حسين نوش آبادي: من المؤسف ان السيدة ميرقلي خان قد تم اعتقالها قبل 5 سنوات بناء على اتهامات واهية ولا اساس لها، وحكمت عليها السلطات الامريكية بالسجن 5 سنوات، وقد تعرضت لظروف قاسية وتعذيب نفسي اثناء التحقيق.

واضاف: ان الادارة الامريكية ليست صاحبة اي فضل على الجمهورية الاسلامية الايرانية وسلطنة عمان، لأن السيدة ميرقلي خان قضت فترة عقوبتها اللاقانونية حتى اليوم الاخير في السجن، وبإنهاء فترة السجن أفرج عنها وغادرت الاراضي الامريكية، ونظرا لمتابعة المسؤولين العمانيين موضوع نقلها من امريكا الى ايران، فقد وصلت الى سلطنة عمان، وان شاء الله ستصل خلال الايام القليلة القادمة الى ايران الاسلامية.

واشار نوش آبادي الى التعامل السيئ واللاانساني للسلطات الحكومية والقضائية الامريكية، وقال: ان المطالبة بالغرامة ورفع شكوى الى الجهات القضائية والقانونية الدولية ومنظمات حقوق الانسان والمطالبة باستعادة الحقوق المنتهكة لأحد الرعايا الايرانيين، هو حق للحكومة والسيدة شهرزاد ميرقلي خان.

وتابع ان ايران وسلطنة عمان لديهما تعاون جيد في قضايا حقوق الانسان والتطورات الاقليمية والدولية، وان موضوع السيدة ميرقلي خان هو احد المواضيع الذي استفادت فيه ايران من وساطة سلطنة عمان، الا ان الادارة الامريكية لم تقم بأي خطوة في خفض فترة عقوبة السيدة ميرقلي خان او اصدار العفو عنها.

واعرب السفير الايراني لدى مسقط عن امله بالافراج عن اثنين من الرعايا الايرانيين وهما عطاردي وتاجيك، المعتقلين في امريكا وبريطانيا، وكذلك سائر الرعايا الايرانيين المعتقلين ظلما في امريكا وبريطانيا، وان تبادر السلطات الامريكية والبريطانية باتخاذ الترتيبات اللازمة في هذا المجال.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: