رمز الخبر: ۳۱۸۹۹
تأريخ النشر: 18:01 - 25 August 2012
قال المستشار الاعلى لقائد الثورة الاسلامية ان دول حركة عدم الانحيازكانت ومازالت تدعم حق ايران في امتلاكها للطاقة النووية السلمية.

واضاف المستشار الاعلى لقائد الثورة الاسلامية علي اكبر ولايتي في تصريح خاص لوكالة مهر للانباء :ان لدول لحركة عدم الانحياز دورا هاما في تقرير مصير الدول الاعضاء في الحركة.

واضاف ولايتي : عدد الدول الاعضاء في حركة عدم الانحياز يبلغ 120 دولة ومع وجود 20 دولة ومنظمه بصفة مراقب يصبح العدد مايقارب 140 دولة عضوة في حركة عدم الانحياز، حيث تعتبر حركة عدم الانحياز اكبر منظمة دولية بعد منظمة الامم المتحدة.

واكد المستشار الاعلى لقائد الثورة على الدور الهام والمؤثر الذي تتمتع به حركة عدم الانحيازعلي الصعيد الدولي وقال: نطرا لدور الحركة وتاريخها العريق الذي يعود لاكثر من 50 عاما استطاعت الحركة ان تبني علاقات متينة مع دول العالم الثالث الذي جعل لها تأثيرا هاما على الصعيد الدولي.

واكد ولايتي على ان حركة عدم الانحياز تساعد على تعزيزدور ايران الدولي قائلا: لقد اتيحت الفرصة الان لكي يعترف العالم بدور ايران الدولي والاقليمي وهذا ما سيساعد على توطيد العلاقات مع الدول الاخرى وتعزيز دور ايران علي الصعيد الدولي.

الكلمات الرئيسة: الانحیاز , ولایتی
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: