رمز الخبر: ۳۱۹۰۲
تأريخ النشر: 14:18 - 27 August 2012
الفرنسیة - جددت مصر على لسان المتحدث باسم الرئاسة المصرية ياسر علي التأكيد على اقتراحها بتشكيل "مجموعة اتصال اقليمية بشأن سورية" تضم ايران. وشددت ان "طهران يمكن ان تكون جزءا من الحل للازمة السورية"، بحسب ما افادت وكالة الصحافة الفرنسية.

وقال علي إنه "لو كتب النجاح لهذه اللجنة ونحن مصرون على نجاحها ستكون ايران جزءا من الحل وليس من المشكلة وبالتالي نحن دعونا ايران لتكون جزءا من هذه اللجنة الرباعية"، واضاف "اذا كنا نريد ان تحل المشكلة لا بد ان نجمع كل الاطراف التي لها تأثير حقيقي في المشكلة"، معتبرا انه "اذا نجحت هذه المجموعة فإن ايران ستكون جزءا من الحل وليس المشكلة".
 
واعتبر علي في حديث له الاحد ان "المحاولات الاخرى محاولات هامة جدا وبالتأكيد حققت جزءا من النجاح ولكن كان يغيب عنها طرف او اكثر وما تحاوله اللجنة الرباعية التي أتت بمبادرة من الرئيس محمد مرسي هو جمع كل الاطراف المؤثرة في المسألة السورية".

يذكر ان الرئيس المصري الجديد محمد مرسي اقترح في منتصف اب/اغسطس الحالي خلال قمة "منظمة التعاون الاسلامي" في مكة المكرمة انشاء مثل هذه المجموعة على ان تضم مصر وايران اضافة الى السعودية وتركيا. بدورها ايران اعلنت في 17 من الشهر الجاري ترحيبها على لسان وزير خارجيتها علي اكبر صالحي بالاقتراح المصري بشأن سورية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: