رمز الخبر: ۳۲۳۳۴
تأريخ النشر: 14:24 - 16 March 2016
ذكرت المصادر أن استثناء إيران من الاجتماع ليس حلاً مثالياً، لكنه لن يحول دون التوصل إلى اتفاق، واعتبر مصدر كبير في «أوبك» أن الأمر «انتكاسة لكنها لن تغير بالضرورة المناخ الإيجابي الذي بدأ بالفعل».
عصر إيران - الحياة - قال وزير الطاقة القطري محمد بن صالح السادة في بيان اليوم (الأربعاء) إن منتجي النفط من داخل منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وخارجها سيعقدون اجتماعا في الدوحة يوم 17 نيسان (أبريل).

وقال السادة الذي يشغل أيضا منصب رئيس أوبك في الوقت الحالي إن الاجتماع سيكون متابعة لسابقه الذي عقد الشهر الماضي في العاصمة القطرية أيضا بين بلاده والسعودية وروسيا وفينزويلا والذي شهد اقتراح اتفاق لتجميد الإنتاج عند مستويات كانون الثاني (يناير) ودعوة المنتجين الآخرين للمشاركة في هذه الخطوة.

وذكر البيان أنه حتى اليوم تحظى المبادرة بدعم حوالي 15 منتجا من الدول الأعضاء في المنظمة وخارجها يساهمون بنحو 73 في المئة من حجم إنتاج النفط العالمي.

وكانت مصادر اليوم (الأربعاء) قالت ان منتجي النفط من داخل «منظمة البلدان المصدرة للبترول» (أوبك) وخارجها يخططون لعقد اجتماعهم الخاص بخطة تجميد مستويات الإنتاج سعياً إلى دعم الأسعار في 17 نيسان (أبريل) في العاصمة القطرية الدوحة، وإن لم تُشارك فيه إيران.

وذكرت المصادر أن استثناء إيران من الاجتماع ليس حلاً مثالياً، لكنه لن يحول دون التوصل إلى اتفاق، واعتبر مصدر كبير في «أوبك» أن الأمر «انتكاسة لكنها لن تغير بالضرورة المناخ الإيجابي الذي بدأ بالفعل»، مضيفاً أنه «ما زالت هناك أحاديث عن اجتماع محتمل بين المنتجين الرئيسيين».

وقال مندوب ثان في المنظمة أن «عدم مشاركة إيران في الاتفاق ليس بالنتيجة الأمثل، لكنه ليس الأسوأ أيضاً، فإذا جمد الآخرون مستويات الإنتاج، والإيرانيون خارج الاتفاق فذلك لن يدعم السوق ما لم يكن الطلب كبيراً جداً... فمستويات إنتاج كانون الثاني (يناير) الماضي مرتفعة بالفعل».

وأشار مصدر ثالث إلى أنه «لا يمكن تجاهل جميع المنتجين الآخرين، فقد يمضي الاجتماع قدماً»، مرجحاً أن يناقش الاجتماع المقبل تفاصيل اتفاق التجميد ويضع اللمسات الأخيرة عليه. وفور الإعلان عن موعد الاجتماع، ارتفعت أسعار النفط. وبلغ سعر الخام الأميركي في العقود الآجلة 36.64 دولار للبرميل بحلول الساعة 07.56 بتوقيت غرينتش بزيادة 30 سنتاً عن سعره عند التسوية السابقة.

وزاد سعر خام القياس العالمي مزيج برنت 11 سنتاً إلى 38.85 دولار للبرميل.

وارتفع النفط بعدما نزلت الأسعار نحو اثنين في المئة في الجلسة السابقة.
الكلمات الرئيسة: النفط ، إيران ، الدوحة
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: