رمز الخبر: ۳۲۳۴۰
تأريخ النشر: 15:01 - 16 March 2016
وتابع ظريف، لو كانت لدينا صواريخ حينما هاجمنا صدام فلربما كان يردعه ذلك او يقلل من حجم الهجمات الشاملة (من دون تمييز) ضد مواطنينا.
عصر إيران - اكد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف بان الاتفاق النووي والقرار المؤيد له الصادر عن مجلس الامن الدولي، لا يمنع اي منهما الانشطة الصاروخية الايرانية.

وكتب ظريف في صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" فجر اليوم الاربعاء، "ان الاتفاق النووي والقرار الصادر عن مجلس الامن الدولي، لا يمنعان ايران عن الانشطة الصاروخية التي لم تصمم للاسلحة النووية. اقرأ هذه الوثيقة: كتبت بلغة انجليزية بسيطة وليس بلغة تقنية قانونية".

واشار وزير الخارجية الايراني الى الهجمات الكيمياوية التي شنها صدام دكتاتور العراق السابق ضد ايران في مرحلة الحرب المفروضة وكتب، ان ايران وعلى مدى 250 عاما (مضى) لم تهاجم اي دولة، ولكن حينما قصفنا صدام بالصواريخ على مدى 8 اعوام واستخدم الغازات الكيمياوية ضد شعبنا لم يبادر احد لمساعدتنا.

وتابع ظريف، لو كانت لدينا صواريخ حينما هاجمنا صدام فلربما كان يردعه ذلك او يقلل من حجم الهجمات الشاملة (من دون تمييز) ضد مواطنينا.

وكتب وزير الخارجية الايراني، انني اتحدى الذين يتهمون ايران بممارسات استفزازية لابراز نفس تصريحات قائد الحرس الثوري (الذي اكد باننا): لن نستخدم القوة سوى للدفاع (عن انفسنا).
الكلمات الرئيسة: ظريف , نووي , الصواريخ
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: