رمز الخبر: ۳۲۳۸۷
تأريخ النشر: 14:26 - 12 April 2016
عصر ايران - إرنا – ذكرت صحيفتا «السفير» و«الأخبار» اللبنانيتان أن لبنان أفشل بالتعاون مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية والجزائر وإندونيسيا محاولات لتوصيف حزب الله بأنه 'إرهابي' جرت في الاجتماعات التمهيدية للقمة الإسلامية المزمع عقدها الخميس في تركيا.

ونقل تقرير لوكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء (إرنا) من بيروت، عن «السفير» قولها في عددها الصادر اليوم الثلاثاء: 'إن لبنان واجه في اجتماع كبار الموظفين، في الاجتماعات التمهيدية للقمة الإسلامية الثالثة عشرة التي تُعقد في تركيا بعد غد الخميس، الذي سبق الاجتماع الذي يُعقد علي مستوي وزراء الخارجية اليوم، محاولات تمرير فقرة تتعلق بتوصيف «حزب الله» علي أنه إرهابي، من دون جدوي'.

وفي سياق متصل ذكرت صحيفة «الأخبار» اليوم أن وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل لن يشارك في اجتماع القمّة الإسلامية (علي مستوي وزراء الخارجية)، وأنه لم يحسم بعد مشاركته في أعمال القمة إلي جانب رئيس الحكومة تمام سلام الذي يتوجه إلي تركيا غداً.

ورأت «الأخبار» أن السياسة الخارجية اللبنانية ستخضع لامتحان جديد، في ظلّ حملة الدول العربية في الخليج الفارسي علي المقاومة، مع التحضير لانعقاد أعمال القمّة الإسلامية التي تعقدها منظمة التعاون الإسلامي في إسطنبول. 

وقالت: 'بعد «قطوعات» مشاركة وزير الخارجية جبران باسيل في اجتماع وزراء الخارجية العرب و«المؤتمر الإسلامي» الذي عقد في السعودية، ومشاركة وزير الداخلية نهاد المشنوق في اجتماع وزراء الداخلية العرب، يأتي دور الرئيس تمام سلام للمشاركة في القمّة الإسلامية، مع طلب الدول الخليجية (دول الخليج الفارسي) إضافة فقرة «تدين أعمال حزب الله الإرهابية في لبنان وسوريا واليمن» علي جدول أعمال القمة الإسلامية الـ13 في إسطنبول الخميس والجمعة المقبلين.

وأوضحت الصحيفة أن هذا الطلب جاء في أثناء الاجتماعات التي بدأت أمس في إسطنبول علي مستوي المندوبين، مؤكدة أن لبنان وإيران والجزائر وإندونيسيا رفضوا طلب الذي تقدمت به الدول العربية في الخليج الفارسي، في حين طلب المندوب العراقي مهلة لمراجعة مسؤولي بلاده. 

الكلمات الرئيسة: حزب الله , اسطنبول
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: