رمز الخبر: ۳۲۵۱۷
تأريخ النشر: 17:09 - 27 April 2016
عصر ایران - إسنا - قال مسؤول کوري جنوبي اليوم الاربعاء إن الزيارة التاريخية للرئيسة بارك كون هيه إلى ايران يمكن ان تعزز العلاقات بين البلدين.

الزيارة المقرر لها أن تبدأ يوم الأحد وإلى غاية الأربعاء، جزء من حملة كوريا الجنوبية للاستفادة من الفرص التجارية في إيران بعد رفع العقوبات الدولية عنها في وقت سابق من هذا العام.

ومن المقرر أن تجتمع بارك مع الرئیس الايراني حسن روحاني يوم الاثنين في أول لقاء بين زعيمي البلدين منذ ان اقامت الدولتان العلاقات الدبلوماسية في عام 1962.

وقال كيم كيو هيون، سكرتير الرئاسة للشؤون الخارجية للصحفيين، "اننا نتوقع للزيارة أن تكون بمثابة فرصة لقفزة جديدة إلى الأمام في العلاقات الثنائية التي تعثرت بسبب العقوبات الدولية".

وقال كيم إنه يتوقع تبادل الآراء حول كيفية تعميق التعاون الاقتصادي.

وتسعى كوريا الجنوبية لتوسيع التعاون الاقتصادي مع إيران في مجالات تكنولوجيا الاتصالات والصحة والثقافة والإعلام.

وفي مؤشر على الاهتمام المتزايد تجاه إيران، سيرافق بارك أكثر من 230 من رجال أعمال كوريا الجنوبية لاستكشاف فرص عمل جديدة.

وتشمل القائمة التي تم كشف النقاب عنها من قبل وزارة التجارة والصناعة والطاقة الکوري ممثلي 38 مجموعة وشركة ، من ضمنها شركة سامسونغ للالكترونيات ورئيس اتحاد الصناعات الكورية.

كما تشمل 50 جمعية تجارية ومستشفيين ويأتي على رأس رجال الأعمال كيم إن-هو، رئيس الاتحاد الكوري للتجارة العالمية وهيو تشانغ-سو رئيس اتحاد الصناعات الكورية.

وقالت الوزارة أن الوفد الاقتصادي سيشارك في منتدى أعمال ومعرض الاستثمار ليجتمع مع مشترين هناك.

ظهرت إيران التي تحتضن 80 مليون نسمة كإحدى أكثر الدول فرصا في العالم، في الوقت الذي تسعى فيه الدولة الغنية بالنفط لتنفيذ مشاريع تطوير البنية التحتية.
الكلمات الرئيسة: کوریا الجنوبیه , ایران
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: