رمز الخبر: ۴۷۴۷
تأريخ النشر: 13:28 - 22 June 2008
اكد وزير الدفاع الايراني ان الرد الايراني على اي عمل عدواني ضدها سيكون مدمرا ويجعل المعتدي يندم مشيرا الى ان ايران ستستخدم كافة الخيارات من دون قيود من حيث الزمان والمكان.
عصر ايران – اكد وزير الدفاع الايراني العميد مصطفى محمد نجار ان الرد الايراني على اي عمل عدواني ضدها سيكون مدمرا ويجعل المعتدي يندم على فعلته مشيرا الى ان ايران ستستخدم كافة الخيارات من دون قيود من حيث الزمان والمكان.

واشار العميد نجار في تصريح ادلى به لوكالة انباء "فارس" الى الخبر المتعلق باجراء القوة الجوية الاسرائيلية مناورات فوق البحر الابيض المتوسط واعلان بعض وسائل الاعلام بان هذه المناورات مماثلة لاي عمليات محتملة ضد ايران قائلا : يبدو ان ثمة اجراءات وعمليات نفسية تتخذ لترهيب الجمهورية الاسلامية الايرانية لدفعها الى التخلي عن حقوقها المشروعة والمؤكدة.

واكد العميد نجار : الا ان ايران ليس لن ترعبها وتخيفها مثل هذه التهديدات الفارغة ولن تتخلى عن حقوقها المسلم بها فحسب بل انها سترد بحزم ومن خلال جميع الخيارات من دون قيود من حيث الزمان والمكان على اي عمل عدواني ضدها وسيكون ردها مدمرا يجعل المعتدي يندم.

واضاف وزير الدفاع الايراني ان طهران لم ولن تكون البادئة في اي توتر واشتباك لكنها ستوقف المعتدين عند حدهم.

واوضح انه في الظروف التي تبذل فيها جهود دبلوماسية بشان الملف النووي الايراني فان هكذا اجراءات وعمليات نفسية لا هدف لها سوى نسف المسار الدبلوماسي وعرقلة جهود المنظمات الدولية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
تعداد کاراکترهای مجاز:1200