رمز الخبر: ۵۴۲۹
تأريخ النشر: 18:44 - 01 August 2008
قال وزير الخارجيه السوري وليد المعلم ان القوي الغربيه لا تومن بالحوار البناء لتسويه القضايا وتفكر بطريقه واحده وهي ممارسه الضغط والقوه.

واعلن المعلم وهو يتحدث لمراسل ارنا علي هامش الاجتماع الوزاري لحركه عدم الانحياز الذي عقد في طهران دعم بلاده للنشاطات النوويه السلميه الايرانيه مضيفا ان امتلاك الطاقه النوويه للاغراض السلميه هو حق لجميع الدول.

وحول التطورات الاخيره في العلاقات بين سوريه والكيان الصهيوني قال المعلم ان ثمه محادثات غيرمباشره تجري بين سوريه واسرائيل بوساطه تركيه ونحن نبذل جهدنا لانجاح المحادثات.

واضاف انه علي الرغم من هذه المحادثات غير المباشره الا انه لم يتم التوصل بعد الي نتيجه خاصه بهذا الشان.

ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
تعداد کاراکترهای مجاز:1200